الرئيسية التسجيل التحكم


اختيار تصميم الجوال

العودة   الهيـــــــــــــلا *** منتدى قبيلة عتيبة > المنتديات الأدبية > قصة وقصيدة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: أبشروا بالخير من اللله (آخر رد :رقاد)       :: جديدي (آخر رد :محمد الذيابـــي)       :: من قصايد متعب الوحيدب (آخر رد :متعب الوحيدب)       :: بعض قصايدالشاعر متعب الوحيدب (آخر رد :متعب الوحيدب)       :: بعض قصايد متعب الوحيدب (آخر رد :متعب الوحيدب)       :: موقع الرسول جديد (آخر رد :متعب الوحيدب)       :: هذه القصيدة من كلمات الشاعر : عبدالله زبار المربوب العتيبي في ابن عمه بدر بن مذكر ال (آخر رد :عبدالله المربوب العتيبي)       :: هذه القصيدة من كلمات الشاعر: عبدالله زبار المربوب العتيبي في العسوس الي يجيبون الأخبا (آخر رد :عبدالله المربوب العتيبي)       :: هذه القصيدة من كلمات الشاعر: عبدالله زبار المربوب العتيبي في العسوس الي يجيبون الأخبا (آخر رد :عبدالله المربوب العتيبي)       :: الشاعر مطلق تفضل والمحراف لايبرد (آخر رد :مطلق الثبيتي+)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-May-2016, 04:56 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ابن بليهد
عضو فضي
إحصائية العضو





التوقيت


ابن بليهد غير متواجد حالياً

افتراضي البقوم اخذو ثارهم من عبدالله ابن تركي الحافي بقتل ابنه وقتل الرقاص

بسم الله الرحمن الرحيم

من قصص الحفاه

قصة البقوم واخذ ثارهم من عبدالله ابن تركي الحافي

عبدالله هو: عبدالله ابن تركي من التروك من المهاثله وهو المعروف عنه وسام العصاء

القصه :

كانو البقوم يطالبون عبدالله ابن تركي ابن جندخ المهيثلي بثار قديم ولم يصتطيعون اخذ ثارهم في المعارك راحة السنين وبقى اثار في قلوبهم . عبدالله ابن تركي له من الابتاء اثنان ثامر وعامر .

كانو الحفاه في الشمال

ذهب ثامر بن عبدالله ابن تركي و الحويفي الرقاص الحافي من الشمال الى مكه وبتحديد الى سوق العبيد الذي في مكه ليشترون جاريات وصلو الى سوق العبيد واشترو تسع جاريات وخرجو من مكه يريدون ربعهم في الشمال في اثناء طريقهم مرو بلقرب من اطراف ديار البقوم فوجدو صاحب ابل فمرو عليه فحلب صاحب الابل من ابله الحليب وقدمه لهم شربو الحليب عند البقمي عرف البقمي ان ثامر ولد عبدالله ابن تركي .
وبعد ذالك استاذنو من البقمي وواصلو سفرهم بتجاه ربعهم في الشمال رجع البقمي صاحب الابل الى ربعه البقوم واتجه الى البقوم الذين يطالبون عبدالله ابن تركي بثار فقل ابشركم بى دميكم ولد عبدالله ابن تركي
في لحضتها لم يكن فيه رجال الا خمسه لحقو الخمسه باثامر والرقاص بعد مسافه بعيده قطعو عدة ديار وبعد ان راوهم مراء العين ارادو منهم مهاجمتهم فقال اكبرهم واعقلهم انتم صاحين ولا مجنن هذولي الحفاه ان شافونا شوف العين ما يبقى منا حي فقالو له وش الراى فقال كبيرهم نتابعهم حتى اليل واذا نامو نقتلهم وهم على نومتهم .
وعندما امسا اليل ونامو الحفاه وجارياتهم .سبرو البقوم فاذا الرجال النائمين اربعه فقعدو يتسائلون من اين اتا هذان الرجلين فقل كبيرهم ستقرب من هائولا الربعه بحذر وكل واحد يوجه بندقيته على رجل واذر اطلقت عليهم تكون طلقتنا واحده قربو من الحفاه واطلقو النار على الحفاه وكانو الحفاه نائيمين وكل واحد بندقه على صدره ثامر ابن تركي كانت اصابته في الراس وتوفي في حيته اما الرقاص فكانت اصابته خفيفه وقاومهم باطلاق التار عليهم واصاب منهم اصابه خطيره فوجهو بنادقهم على الرقاص واصابوه بعدت طلقات وصقط على الارض وتضاهر لهم انه ميت وكان يسمع مايقولون وكانو يتطببون في مصابينهم شالو مصابينهم .
كان اثنتان من جارياتهم قبل النوم التفن بخرق بيضاء فضنو البقوم انهم رجال فقتلوهم مع الحفاه.
ذهبو البقوم ولم ياذخو اي شي للحفاه الذي بقي على قيد الحياه الرقاص واصابته بليغه وسبع جاريات توفي ثامر واثنتين من الجاريات الوات التفن بلخرق البيضاء .
طلب الرقاص من الجاريات ان يقطعن من اشجار السلم ويصلحن من اغصان السلم كانعش كانت ركايبهم موجوده واسلحتهم لم يخذو البقوم منها شي .
قطعن الجاريات السلم ووضعن الرقاص في وسطه وحملنه تاره على مطاياهم وتاره يتبادلان حمله على ايديهن كان الرقاص يريد ان يحملنه الى الشمال فوجد في ديار عتيبه من قام بمساعدته لتوصيله الى ربعه في الشمال ولاكن لم يستطين ان يتحمل عنا السفر فقال اذهبةبي الى عنيزه لكي اتعالج فيها فذهبو به الى عنيزه فحرص امير عنيزه على علاجه بقا الرقاص قرابت ثلاث اشهر وجوه الحفاه من الشمال لزيارته والطمنان عليه فكان يروي قصة البقوم وما دار بينهم من حديث حين اصابوه وتضاهر لهم انه ميت . بعد ثلاث اشهر استشم جروحه وتوفي في عنيزه















رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن »09:00 AM.


 Arabization iraq chooses life
Powered by vBulletin® Version 3.8.2
.Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
اتصل بنا تسجيل خروج   تصميم: حمد المقاطي