الرئيسية التسجيل التحكم


اختيار تصميم الجوال

العودة   الهيـــــــــــــلا *** منتدى قبيلة عتيبة > المنتديات الأدبية > قصة وقصيدة

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: جديدي (آخر رد :محمد الذيابـــي)       :: من قصايد متعب الوحيدب (آخر رد :متعب الوحيدب)       :: بعض قصايدالشاعر متعب الوحيدب (آخر رد :متعب الوحيدب)       :: بعض قصايد متعب الوحيدب (آخر رد :متعب الوحيدب)       :: موقع الرسول جديد (آخر رد :متعب الوحيدب)       :: هذه القصيدة من كلمات الشاعر : عبدالله زبار المربوب العتيبي في ابن عمه بدر بن مذكر ال (آخر رد :عبدالله المربوب العتيبي)       :: هذه القصيدة من كلمات الشاعر: عبدالله زبار المربوب العتيبي في العسوس الي يجيبون الأخبا (آخر رد :عبدالله المربوب العتيبي)       :: هذه القصيدة من كلمات الشاعر: عبدالله زبار المربوب العتيبي في العسوس الي يجيبون الأخبا (آخر رد :عبدالله المربوب العتيبي)       :: الشاعر مطلق تفضل والمحراف لايبرد (آخر رد :مطلق الثبيتي+)       :: الشيخ ابن حميد (آخر رد :حنيف المطيري)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-Aug-2015, 11:47 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
باحث و مؤرخ
عضو
إحصائية العضو





التوقيت


باحث و مؤرخ غير متواجد حالياً

Lightbulb من قصص الكرام :قصة الشمرية والرشيدي ابن عجوين

قصة الشمرية مع الرشيدي ابن عجوين.. "من قصص الكرام"
كان الشيخ عيادة بن عجوين الرشيدي ( 1230- 1297هجري ) من كُرماء العرب ونُبلائهم أشتهر بالجود والكرم - رحمه الله تعالى-
من كرمه أنه لا يذبح للضيف إلا الصغيرة بالسن حتى أشتهر بذلك, ويُذكر أيضاً أن بيته كان يندى بالشحم أي يسيل منه الدهون بحسب ماذكر الرواة وما ورد في العديد من الروايات العامية. ومن مواقفه وأخباره المشهورة رحمه الله في الجود والعطف له قصة ظل يتناقلها الرواة مع إحدى النساء من قبيلة شمر ففي سنة من السنين العجاف كان أهل القرى أشد جوعاً وضررا من أهل البادية فالبدوي بإمكانه التنقل إلى الأمكان الطيبة التي يوجد بها الماء والمرعى سواء كانت قريبة ام بعيدة بينما أهل القرى والحاضرة مستقرين لاحول لهم ولا قوة المهم أن امرأة من شمر ألحتها السنون فخرجت من حائل في طلب الشيخ عيادة بن عجوين الرشيدي تسترفده ومرت به صدفه في طريقها لمضاربه وكانت لا تعرفه فسألته عن الشيخ عيادة بن عجوين الرشيدي ثم سألها ماذا تُريد منه؟ فأجابته قائلة : "أنها تريد منه منايح أو مال هبه..." فوهبها جنيهات من الذهب وأجزل لها العطاء وطلب منها العودة لديارها , قالت :" أعود ومايغنينا عن عطا ابن عجوين إلا عطاك ولا كريم أكرم منه إلا أنت وإن كُنَّا لم نسمع بذلك من قبل أن هناك من يُضاهي ابن عجوين كرماً في زمننا هذا ." ولم تكن تعلم أنهُ الشيخ الكريم عيادة بن عجوين الرشيدي - رحمه الله - , وعندما علمت بعد ذلك بالأمر نضمت قصيدة يُرددونها أهل حائل قديماً في مجالس سمرهم تُخلد كرم وجود الشيخ الرشيدي ابن عجوين.















آخر تعديل باحث و مؤرخ يوم 07-Aug-2015 في 11:57 AM.
رد مع اقتباس
قديم 09-Sep-2015, 01:35 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
7ooot__sammr
عضو
إحصائية العضو





التوقيت


7ooot__sammr غير متواجد حالياً

افتراضي

قصه حلوه ولاهي غريبه على بن عجوين والاجواد لاقاربتها ماتملها والانذال وان قاربتها عفت مابها ونعم به موقف يدلك على صفه حميده يهتم للبعيد وبهم اثر سفر

أرسلت من sm-n9005 بإستخدام تاباتلك















رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



الساعة الآن »08:32 PM.


 Arabization iraq chooses life
Powered by vBulletin® Version 3.8.2
.Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
اتصل بنا تسجيل خروج   تصميم: حمد المقاطي