المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رداً على الاخ سبيع بن عامر ..


ساهر بن عازم الخثعمي
22-Oct-2007, 01:32 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

قرأت ما كتب الاخ سبيع بن عامر حيث قال في جملة مما كتب أن لغة القبائل القحطانية ليست عربية وأن القران أنزل على عدنان فقط ! وكأن الاخ يقصد في مقتضى كلامه ان قحطان ليسوا بالعرب العاربة وأنهم ليسوا بعرب إلا ألان فقط وأيضا نسب قبيلة خثعم وبجيلة إلى قحطان وهذا سبب جعلني أذكر الكلام الفاضي إلي أخرجه لنا الاخ من رأسه وأيضا أستشهد بقصة خرافية لا تمت للواقع بصلة وهنا أورد ردي عليه :
1- أولا أول من تكلم بالعربية هو يعرب بن قحطان بن عابر وهو هود عليه السلام
2- تعلم إسماعيل عليه السلام اللغة العربية من أخواله جرهم التي يعود نسبها إلى جرهم بن قحطان بن عابر وهو هود عليه السلام
3- ذكرت قبيلة خثعم وبجيلة في القحطانية وذكرت لنا قصة لا أظنها إلا من تأليفك وهي قصة الكندي والثاني اللي معه وتناسيت كلام الله عز وجل وتناسيت أن القرآن أتى بلهجات العرب جميعا فمنها أيضا كلمات لخثعم ذكرت فالقرآن لا يتكلم بها إلا هم وأيضا بجيلة وأيضا مذحج وكندة التي ينتسب إليها الكندي والأزد وحمير التي قال فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم إنها ناب العرب فكيف تتهم القبائل القحطانية بأنها ليست عربية ؟

أخي سبيع بن عامر إذا أردت أن أتيك بكلمات من لهجة خثعم وغيرها من القبائل أتيتك بها وإلا فأبحث عنها أنت وستجدها ..
أرجوا أني أوضحت لك ألاغلاط التي وقعة فيها وأرجوا أن تعدلها .
فنحن نقرأ مثلما تقرأ يا أخي سبيع بن عامر ..
ونحن من القوم الذين لا يصدقون كل ما يكتب فالجرائد والمنتديات إلا إذا كانت بأدلة واضحة ..

تقبل تحياتي أخوك : ساهر بن عازم الخثعمي

ابن عبيد الغامدي
22-Oct-2007, 07:45 PM
الأخ ساهر بن عازم الخثعمي ،،

لا تتعب نفسك في الرد على شيء مفروغ منه ،،

فأصل العرب وامتدادها هي العرب العاربة أبناء قحطان ، ذكر ذلك كل علماء التاريخ والأنساب في الماضي والحاضر ،،

وغير هذا وذاك .. فلتعلم ان جد العرب المستعربة " إسماعيل " لم يكن يتكلم العربية .. بل تعلمها من عرب جرهم " القحطانية " عندما نزل مكة مع أمه ! ،،

كما أني أرى أنه من الأصل لا يجب الرد على كلام لا يستحق عناء الرد !! ..

مع تحياتي وتقديري لك

الصقر الازدي
23-Oct-2007, 01:25 PM
لاوالاعجب من هذا وذاك انهم لم يسمعوا بقحطان في عهد الرسول
كما يدعون!!!رغم ان هناك حديث للرسول في صحيح البخاري ومسلم
عن خروج رجل من قحطان آخر الزمان يحكم الناس بعصاه
بل واشعار حسان ابن ثابت رضي الله عنه والتي ذكر فيها قحطان
الذي ترجع اليه الازد هذا با الاضافه للتفريق الرسول بين اليمانيه
والعدنانيه بقوله (الحكمه يمانيه والجفوه عدنانيه)

منصور بن فهيد
25-Oct-2007, 03:54 PM
وغير هذا وذاك .. فلتعلم ان جد العرب المستعربة " إسماعيل " لم يكن يتكلم العربية .. بل تعلمها من عرب جرهم " القحطانية " عندما نزل مكة مع أمه ! ،،

هو لم يتعلمها على حد تعبيرك بل نطق باللغة العربية الفصحى ..
وقبيلة جرهم لم تكن تتحدث اللغه العربية الفصحى اي لغة القران الكريم بطلاقه او على الشكل الصحيح ..
بل كانت لغتها سبئية وهي لغة اندثرت في الوقت الحاظر ..
وربط كلمة ( عرب ) بيعرب بن قحطان كما يصفها البعض لتقارب الحروف او اللفظ ليست دليلا كافيا ..
فملوك سبأ وحمير كانو يصفون ابناء اسماعيل بالأعراب وهي جمع لكلمة عرب ..

ساهر بن عازم الخثعمي
25-Oct-2007, 04:06 PM
سبحان الله أخي منصور ؟؟
تقول إن كلام جرهم سبأئية
وليس لديك دليل واحد هذا أولاً
ثانيا الذين يعرفون بالسبئين هم الذين يتكلمون السبأئية جميع أولاد سبأ ما عدا حمير وكهلان فإن كلامهم بلهجة عربية فصحى تكلم بها رسول الله صلى الله عليه وسلم
وكتبها الله في كتابه
إرجع إلى كتب السيرة . رسال الرسول صلى الله عليه وسلم للملوك .
تقبل ردي

خلف العتيبي
25-Oct-2007, 05:53 PM
الذين يعرفون بالسبئين هم الذين يتكلمون السبأئية جميع أولاد سبأ ما عدا حمير وكهلان فإن كلامهم بلهجة عربية فصحى

أخي ساهر الله حيه...

هذا نقاش ومجرد أننا نطرح أراء وكل شخص له أحقيه بالنقض ولاكن ليس على حساب الأخرين...

أنا تناقشت بشكل عام مع أحد أبناء عمومتك في هذا المنتدى وقال أن الذين لايتحدثون العربية الفصحى هم حمير...

يعني الى الأن مربط الفرس ماعرفناه عشان نتناقش...

والله أنا لا أنكر أصلكم ولاكن أريد توضيح كيف 1+1=5

عموما ياليت توضح هل تمت تسميتكم بالعرب العاربه لأنكم تتكلمون اللغة العربية الفصحى أو لأنكم أحسن العرب نسباً أو كلاهما؟

نعم ماتعلمناه أن قحطان هي العرب العاربه ولاكن عاربه في ماذا؟

كنا صغار السن نتلقف المعلومات دون أن نمحصها ونتفكر فيها...

قولكم نحن العرب العاربه هذا كلام عام وياليت توضحون...

وأنتم أخواننا وأحبابنا...

والله من وراء القصد...

ساهر بن عازم الخثعمي
26-Oct-2007, 07:48 PM
من قال يحيا يا خلف هذا أولاً

والحمد لله ونحن نريد من هذا النقاش أن نعرف ونصل إلى الحقيقة لا غير.
أما عن كونك تحدثت مع أحد أبناء عمومتي وقال إن حمير لم تكن تتكلم بالعربية الفصحى .
وأنا أرد عليه هنا وأقول لهجات القبائل معروفة يا إبن عمي ومن لهجات حمير ما ذكر في القرآن ويكفي شرفاً هذه القبيلة حينما قال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم .
حمير ناب العرب أو كما قال رسول الله عليه الصلاة والسلام .
أما عن سبب تسمية قحطان بالعرب العاربة لأن جدهم يعرب أول من نطق بالعربية كما هو معروف ليس إلا أما عن قولهم عرب مستعربة وهم أبناء عدنان حيث أن إبراهيم أتى من الشام كما هو معروف ولم يكن يعرف العربية أصلاً فتعلمها إسماعيل عليه السلام من جرهم وهم بنو جرهم بن قحطان أخو يعرب بن قحطان .
أما عن شرفنا نسباً فجميع القبائل شريفة يا أخي وأشرف القبائل هي قريش يا أخ خلف التي منها رسول الله صلى الله عليه وسلم .


ولا خـــــــــــلا ولا عـــــــــــــــــدم .

سبيع بن عامر
26-Oct-2007, 08:28 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الاخ الخثعمي وابن عبيد الغامدي بعد السلام الحكم على الشيئ فرع عن تصوره وعليكم الاستعانة بمثقفي ابناء قبيلة قحطان ليثبتوا على قول واحد في نسبهم اما من نسبها الى عابر فقد اخطا لان عابر من ارفشخذ وليس من ارم وهم يقولون ان عابر هو هود عليه السلام وهود على الراي الصحيح من ارم لقوله تعالى ( والى عاد اخاهم هودا ) كما ان هود ليس جدا لقحطان ولكن بني قحطان لما علموا تفاخر العدنانيين بابائهم من الرسل ادعوا هودا ابا لهم ونسب قحطان هو كما جاء في فتح الباري شرح صحيح البخاري كِتَاب الْمَنَاقِبِ ( 336 من 668 )

*3* باب نِسْبَةِ الْيَمَنِ إِلَى إِسْمَاعِيلَ

مِنْهُمْ أَسْلَمُ بْنُ أَفْصَى بْنِ حَارِثَةَ بْنِ عَمْرِو بْنِ عَامِرٍ مِنْ خُزَاعَةَ

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏باب نسبة اليمن إلى إسماعيل‏)‏ أي ابن إبراهيم الخليل‏.‏

ونسبة مضر وربيعة إلى إسماعيل متفق عليها ، وأما اليمن فجماع نسبهم ينتهي إلى قحطان ، واختلف في نسبه فالأكثر أنه ابن عابر بن شالخ بن أرفشخذ بن سام بن نوح ، وقيل هو من ولد هود عليه السلام ، وقيل ابن أخيه‏ .‏

ويقال إن قحطان أول من تكلم بالعربية وهو والد العرب المتعربة ، وأما إسماعيل فهو والد العرب المستعربة ، وأما العرب العاربة فكانوا قبل ذلك كعاد وثمود وطسم وجديس وعمليق وغيرهم ‏.‏

وقيل‏:‏ إن قحطان أول من قيل له أبيت اللعن وعم صباحا ، وزعم الزبير بن بكار إلى أن قحطان من ذرية إسماعيل وأنه قحطان بن الهميسع بن تيم بن نبت بن إسماعيل عليه السلام ، وهو ظاهر قول أبي هريرة المتقدم في قصة هاجر حيث قال وهو يخاطب الأنصار ‏"‏ فتلك أمكم يا بني ماء السماء ‏"‏ هذا هو الذي يترجح في نقدي ، وذلك أن عدد الآباء بين المشهورين من الصحابة وغيرهم وبين قحطان متقارب من عدد الآباء بين المشهورين من الصحابة وغيرهم وبين عدنان ، فلو كان قحطان هو هودا أو ابن أخيه أو قريبا من عصره لكان في عداد عاشر جد لعدنان على المشهور أن بين عدنان وبين إسماعيل أربعة آباء أو خمسة ، وأما على القول بأن بين عدنان وإسماعيل نحو أربعين أبا فذاك أبعد ، وهو قول غريب عند الأكثر ، مع أنه حكاه كثيرون وهو أرجح عند من يقول إن معد بن عدنان كان في عصر بختنصر ، وقد وقع في ذلك اضطراب شديد واختلاف متفاوت حتى أعرض الأكثر عن سياق النسب بين عدنان وإسماعيل ، وقد جمعت مما وقع لي من ذلك أكثر من عشرة أقوال ، فقرأت في كتاب النسب لأبي رؤبة على محمد بن نصر ‏"‏ فذكر فيه فصلا في نسب عدنان فقال‏:‏ قالت طائفة هو ابن أد بن أدد بن زيد بن معد بن مقدم بن هميسع بن نبت بن قيدار بن إسماعيل ‏.‏

وقالت طائفة‏ :‏ ابن أدد بن هميسع بن نبت بن سلامان بن حمل بن نبت بن قيدار ‏.‏

وقالت طائفة‏ :‏ ابن أدد بن هميسع المقوم بن ناحور بن يسرح بن يشجب بن مالك بن أيمن بن نبت بن قيدار‏ .‏

وقالت طائفة هو ابن أد بن أدد بن الهميسع بن يشجب بن سعد بن بريح بن نمير بن حميل منحيم بن لافث بن الصابوح بن كنانة بن العوام بن نابت بن قيدار ‏.‏

وقالت طائفة ‏:‏ بين عدنان وإسماعيل أربعون أبا قال‏ :‏ واستخرجوا ذلك من كتاب رخيا كاتب أرميا النبي ، وكان رخيا قد حمل معد بن عدنان من جزيرة العرب ليالي بختنصر خوفا عليه من معرة الجيش فأثبت نسب معد بن عدنان في كتبه فهو معروف عند علماء أهل الكتاب ‏.‏

قال‏ :‏ ووجدت طائفة من علماء العرب قد حفظت لمعد أربعين أبا بالعربية إلى إسماعيل ، واحتجت في أسمائهم بأشعار من كان عالما بأمر الجاهلية كأمية بن أبي الصلت ، قال‏ :‏ فقابلته بقول أهل الكتاب فوجدت العدد متفقا واللفظ مختلفا ‏.‏

ثم ساق أسماء أربعين أبا بينهما ‏.‏

وقد وجدت لغيره حكاية خلاف أزيد مما حكاه ، فعند ابن إسحاق أنه عدنان بن أدد بن يشجب بن يعرب بن قندر ، وعنه أيضا عدنان بن أد بن مقوم بن ناحور بن يبرح بن يعرب بن يشجب بن نابت بن إسماعيل ، وعن إبراهيم بن المنذر هو عدنان بن أد بن أدد بن الهميسع بن نابت بن إسماعيل ، وحكاه مرة عن عبد الله بن عمران المدني فزاد فيه بين أدد والهميسع زيدا ، وحكى أبو الفرج الأصبهاني عن دغفل النسابة أنه ساق بين عدنان وإسماعيل سبعة وثلاثين أبا فذكرها وهي مغايرة للمذكور قبل ‏.‏

وقال هشام بن الكلبي في ‏"‏ كتاب النسب ‏"‏ له ونقله ابن سعد عنه قال ‏:‏ أخبرت عن أبي ولم أسمع منه أنه ساق بين عدنان وإسماعيل أربعين أبا ‏.‏

قلت ‏:‏ فذكرها وفيها مغايرة لما تقدم ، قال هشام‏ :‏ وأخبرني رجل من أهل تدمر يكنى أبا يعقوب من مسلمي أهل الكتاب وعلمائهم أن رخيا كاتب أرمياء أثبت نسب معد بن عدنان والأسماء التي عنده نحو هذه الأسماء ، والخلاف من قبل اللغة‏ .‏

قال‏ :‏ وسمعت من يقول ‏:‏ إن معد بن عدنان كان على عهد عيسى ابن مريم ، كذا قال ، وحكى الهمداني في الأنساب ما حكاه ابن الكلبي ثم ساق الأسماء سياقة أخرى بأكثر من هذا العدد باثنين ثم قال ‏:‏ وهذا مما أنكره ، ومما ينبغي أن يعقل ولا يذكر ولا يستعمل بمخالفتها لما هو المشهور بين الناس ، كذا قال ، والذي ترجح في نظري أن الاعتماد على ما قاله ابن إسحاق أولى ، وأولى منه ما أخرجه الحاكم والطبراني ، من حديث أم سلمة قالت ‏:‏ عدنان هو ابن أد بن زيد بن بري ابن أعراق الثري ، وأعراق الثري هو إسماعيل ، وهو موافق لما ذكرته آنفا عن إبراهيم بن المنذر عن عبد الله بن عمران ، وهو موافق من يقول إن قحطان من ذرية إسماعيل لأنه والحالة هذه يتقارب عدد الآباء بين كل من قحطان وعدنان وبين إسماعيل ، وعلى هذا فيكون معد بن عدنان كما قال بعضهم في عهد موسى عليه السلام لا في عهد عيسى عليه السلام ، وهذا أولى لأن عدد الآباء بين نبينا وبين عدنان نحو العشرين ، فيبعد مع كون المدة التي بين نبينا وبين عيسى عليه السلام كانت ستمائة سنة كما سيأتي في صحيح البخاري مع ما عرف من طول أعمارهم أن يكون معد في زمن عيسى ، وإنما رجح من رجح كون بين عدنان وإسماعيل العدد الكثير الذي تقدم مع الاضطراب فيه استبعادهم أن يكون بين معد وهو في عصر عيسى ابن مريم وبين إسماعيل أربعة آباء أو خمسة مع طول المدة ، وما فروا منه وقعوا في نظيره كما أشرت إليه ، فالأقرب ما حررته وهو إن ثبت أن معد بن عدنان كان في زمن عيسى فالمعتمد أن يكون بينه وبين إسماعيل العدد الكثير من الآباء وإن كان في زمن موسى فالمعتمد أن بينهما العدد القليل ، والله أعلم ‏.‏

قوله ‏:‏ ‏(‏منهم أسلم بن أفصى‏)‏ بفتح الهمزة وسكون الفاء بعدها مهملة مقصورا ، ووقع في رواية الجرجاني أفعى بعين مهملة بدل الصاد وهو تصحيف ، وقوله ابن حارثة بن عمرو بن عامر أي ابن حارثة بن امرئ القيس بن ثعلبة بن مازن بن الأزد ، قال الرشاطي ‏:‏ الأزد جرثومة من جراثيم قحطان ، وفيهم قبائل ، فمنهم الأنصار وخزاعة وغسان وبارق وغامد والعتيك وغيرهم ، وهو الأزد بن الغوث بن نبت بن مالك بن زيد بن كهلان بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان ، وأراد المصنف أن نسب حارثة بن عمرو متصل باليمن ، وقد خاطب النبي صلى الله عليه وسلم بني أسلم بأنهم من بني إسماعيل كما في حديث سلمة بن الأكوع الذي في هذا الباب ، فدل على أن اليمن من بني إسماعيل ‏.‏

وفي هذا الاستدلال نظر لأنه لا يلزم من كون بني أسلم من بني إسماعيل أن يكون جميع من ينسب إلى قحطان من بني إسماعيل لاحتمال أن يكون وقع في أسلم ما وقع في إخوتهم خزاعة من الخلاف هل هم من بني قحطان أو من بني إسماعيل ، وقد ذكر ابن عبد البر من طريق القعقاع بن أبي حدرد في حديث الباب ‏"‏ أن النبي صلى الله عليه وسلم مر بناس من أسلم وخزاعة وهم يتناضلون فقال‏ :‏ ارموا بني إسماعيل ‏"‏ فعلى هذا فلعل من كان هناك من خزاعة كانوا أكثر فقال ذلك على سبيل التغليب ، وأجاب الهمداني النسابة عن ذلك بأن قوله لهم‏ :‏ ‏"‏ يا بني إسماعيل ‏"‏ لا يدل على أنهم من ولد إسماعيل من جهة الآباء ، بل يحتمل أن يكون ذلك لكونهم من بني إسماعيل من جهة الأمهات ، لأن القحطانية والعدنانية قد اختلطوا بالصهارة ، فالقحطانية من بني إسماعيل من جهة الأمهات ، وقد تقدمت مباحث هذا الحديث في كتاب الجهاد ، ومما استدل به على أن اليمن من ولد إسماعيل قول ابن المنذر بن عمرو بن حرام جد حسان بن ثابت‏ :‏

ورثنا من البهلول عمرو بن عامر
وحارثة الغطريف مجدا مؤثلا

مآثر من آل ابن بنت ابن مالك
وبنت ابن إسماعيل ما إن تحولا

وهذا أيضا مما يمكن تأويله كما قال الهمداني ، والله أعلم ‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنَا أَبُو مَعْمَرٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ الْوَارِثِ عَنْ الْحُسَيْنِ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ بُرَيْدَةَ قَالَ حَدَّثَنِي يَحْيَى بْنُ يَعْمَرَ أَنَّ أَبَا الْأَسْوَدِ الدِّيلِيَّ حَدَّثَهُ عَنْ أَبِي ذَرٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ سَمِعَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ لَيْسَ مِنْ رَجُلٍ ادَّعَى لِغَيْرِ أَبِيهِ وَهُوَ يَعْلَمُهُ إِلَّا كَفَرَ وَمَنْ ادَّعَى قَوْمًا لَيْسَ لَهُ فِيهِمْ فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ .

الشرح‏:‏

قوله‏ :‏ ‏(‏باب‏)‏ كذا هو بلا ترجمة وهو كالفصل من الباب الذي قبله ، ووجه تعلقه به من الحديثين الأولين ظاهر وهو الزجر عن الادعاء إلى غير الأب الحقيقي ، لأن اليمن إذا ثبت نسبهم إلى إسماعيل فلا ينبغي لهم أن ينسبوا إلى غيره ، وأما الحديث الثالث فله تعلق بأصل الباب وهو أن عبد القيس ليسوا من مضر ، وأما الرابع فللإشارة إلى ما وقع في بعض طرقه من الزيادة بذكر ربيعة ومضر ‏.‏

فأما حديث أبي ذر فقوله في الإسناد ‏"‏ عن الحسين ‏"‏ هو ابن واقد المعلم ، ووقع في رواية مسلم ‏"‏ حدثنا حسين المعلم ‏"‏ وقوله‏ :‏ ‏"‏ عن أبي ذر ‏"‏ في رواية الإسماعيلي ‏"‏ حدثني أبو ذر ‏"‏ وفي الإسناد ثلاثة من التابعين في نسق ، وقوله ‏:‏ ‏"‏ ليس من رجل ‏"‏ من زائدة ، والتعبير بالرجل للغالب وإلا فالمرأة كذلك حكمها ‏.‏

قوله‏ :‏ ‏(‏ادعى لغير أبيه وهو يعلمه إلا كفر بالله‏)‏ كذا وقع هنا كفر بالله ولم يقع قوله‏:‏ ‏"‏ بالله ‏"‏ في غير رواية أبي ذر ولا في رواية مسلم ولا الإسماعيلي وهو أولى ، وإن ثبت ذاك فالمراد من استحل ذلك مع علمه بالتحريم ، وعلى الرواية المشهورة فالمراد كفر النعمة، وظاهر اللفظ غير مراد وإنما ورد على سبيل التغليظ والزجر لفاعل ذلك ، أو المراد بإطلاق الكفر أن فاعله فعل فعلا شبيها بفعل أهل الكفر ، وقد تقدم تقرير هذه المسألة في كتاب الإيمان ، وقوله‏ :‏ ‏"‏ ومن ادعى قوما ليس له فيهم نسب فليتبوأ مقعده من النار ‏"‏ في رواية مسلم والإسماعيلي ‏"‏ ومن ادعى ما ليس له فليس منا ، وليتبوأ مقعده من النار ‏"‏ وهو أعم مما تدل عليه رواية البخاري ، على أن لفظة ‏"‏ نسب ‏"‏ وقعت في رواية الكشميهني دون غيره ومع حذفها يبقى متعلق الجار والمجرور محذوفا فيحتاج إلى تقدير ، ولفظ نسب أولى ما قدر لوروده في بعض الروايات ، وقوله‏ :‏ ‏"‏ فليتبوأ ‏"‏ أي ليتخذ منزلا من النار ، وهو إما دعاء أو خبر بلفظ الأمر ومعناه هذا جزاؤه إن جوزي ، وقد يعفى عنه ، وقد يتوب فيسقط عنه ، وقد تقدم تقرير ذلك في كتاب الإيمان ‏(‏صوابه كتاب العلم‏)‏ في حديث ‏"‏ من كذب علي ‏"‏ وفي الحديث تحريم الانتفاء من النسب المعروف والادعاء إلى غير ، وقيد في الحديث بالعلم ولا بد منه في الحالتين إثباتا ونفيا لأن الإثم إنما يترتب على العالم بالشيء المتعمد له ، وفيه جواز إطلاق الكفر على المعاصي لقصد الزجر كما قررناه ، ويؤخذ من رواية مسلم تحريم الدعوى بشيء ليس هو للمدعي ، فيدخل فيه الدعاوي الباطلة كلها مالا وعلما وتعلما ونسبا وحالا وصلاحا ونعمة وولاء وغير ذلك ، ويزداد التحريم بزيادة المفسدة المترتبة على ذلك ، واستدل به ابن دقيق العيد للمالكية في تصحيحهم الدعوى على الغائب بغير مسخر لدخول المسخر في دعوى ما ليس له وهو يعلم أنه ليس له ، والقاضي الذي يقيمه أيضا يعلم أن دعواه باطلة ، قال‏ :‏ وليس هذا القانون منصوصا في الشرع حتى يخص به عموم هذا الوعيد ، وإنما المقصود إيصال الحق لمستحقه فترك مراعاة هذا القدر ، وتحصيل المقصود من إيصال الحق لمستحقه أولى من الدخول تحت هذا الوعيد العظيم ‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَيَّاشٍ حَدَّثَنَا حَرِيزٌ قَالَ حَدَّثَنِي عَبْدُ الْوَاحِدِ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ النَّصْرِيُّ قَالَ سَمِعْتُ وَاثِلَةَ بْنَ الْأَسْقَعِ يَقُولُ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ مِنْ أَعْظَمِ الْفِرَى أَنْ يَدَّعِيَ الرَّجُلُ إِلَى غَيْرِ أَبِيهِ أَوْ يُرِيَ عَيْنَهُ مَا لَمْ تَرَ أَوْ يَقُولُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَا لَمْ يَقُلْ

الشرح‏:‏

قوله‏ :‏ ‏(‏حدثنا علي بن عياش‏)‏ بتحتانية ومعجمة ‏.‏

قوله‏ :‏ ‏(‏حدثنا حريز‏)‏ هو بفتح المهملة وكسر الراء وآخره زاي وهو ابن عثمان الحمصي من صغار التابعين ، وهذا الإسناد من عوالي البخاري ، وشيخه عبد الواحد بن عبد الله النصري بالنون المفتوحة بعدها صاد مهملة وهو دمشقي ، واسم جده كعب بن عمير ويقال بسر بن كعب ، وهو من بني نصر بن معاوية بن بكر بن هوازن ، وهو من صغار التابعين ، ففي الإسناد رواية القرين عن القرين ، وقد ولي إمرة الطائف لعمر بن عبد العزيز ، ثم ولي إمرة المدينة ليزيد بن عبد الملك ، وكان محمود السيرة ومات سنة بضع ومائة ، وليس له في البخاري سوى هذا الحديث الواحد‏ .‏

وقد رواه عنه أيضا زيد بن أسلم وهو أكبر منه سنا ولقاء للمشايخ ‏.‏

لكنه أدخل بين عبد الواحد وواثلة عبد الوهاب بن بخت رأيته في مستخرج ابن عبدان على الصحيحين من رواية هشام بن سعد عن زيد وهشام فيه مقال ، وهذا عندي من المزيد في متصل الأسانيد ، أو هو مقلوب كأنه عن زيد بن أسلم عن عبد الوهاب بن بخت عن عبد الواحد ، والله أعلم ‏.‏

قوله‏ :‏ ‏(‏إن من أعظم الفرا‏)‏ بكسر الفاء مقصور وممدود وهو جمع فرية والفرية الكذب والبهت تقول فرى بفتح الراء فلان كذا إذا اختلق يفري بفتح أوله وافترى اختلق‏ .‏

قوله ‏:‏ ‏(‏أو يري‏)‏ بضم التحتانية أوله وكسر الراء أي يدعي أن عينيه رأتا في المنام شيئا ما رأتاه ، ولأحمد وابن حبان والحاكم من وجه آخر عن واثلة ‏"‏ أن يفتري الرجل على عينيه فيقول رأيت ولم ير في المنام شيئا‏"‏‏.‏

قوله‏ :‏ ‏(‏أو يقول‏)‏ بفتح التحتانية أوله وضم القاف وسكون الواو ‏.‏

وفي رواية المستملي بفتح المثناة والقاف وتثقيل الواو المفتوحة ‏.‏

وفي الحديث تشديد الكذب في هذه الأمور الثلاثة وهي الخبر عن الشيء أنه رآه في المنام ولم يكن رآه ، والادعاء إلى غير الأب ، والكذب على النبي صلى الله عليه وسلم فأما هذا الأخير فتقدم البحث فيه في كتاب العلم ، وأما ما يتعلق بالمنام فيأتي في التعبير ، وأما الادعاء فتقدم قريبا فيما قبله ، وتقدم بيان الحكمة في التشديد فيه ، والحكمة في التشديد في الكذب على النبي صلى الله عليه وسلم واضح فإنه إنما يخبر عن الله فمن كذب عليه كذب على الله عز وجل ، وقد اشتد النكير على من كذب على الله تعالى في قوله تعالى‏:‏ ‏(‏فمن أظلم ممن افترى على الله كذبا أو كذب بآياته‏)‏ فسوى بين من كذب عليه وبين الكافر ‏.‏

وقال ‏:‏ ‏(‏ويوم القيامة ترى الذين كذبوا على الله وجوههم مسودة‏)‏ والآيات في ذلك متعددة ، وقد تمسك بعض أهل الجهل بقوله تعالى‏ :‏ ‏(‏ومن أظلم ممن افترى على الله كذبا ليضل الناس بغير علم‏)‏ وجاء في بعض طرق الحديث ‏"‏ من كذب علي ‏"‏ وأما المنام فإنه لما كان جزءا من الوحي كان المخبر عنه بما لم يقع كالمخبر عن الله بما لم يلقه إليه ، أو لأن الله يرسل ملك الرؤيا فيرى النائم ما شاء ، فإذا أخبر عن ذلك بالكذب يكون كاذبا على الله وعلى الملك ، كما أن الذي يكذب على النبي صلى الله عليه وسلم ينسب إليه شرعا لم يقله ، والشرع غالبا إنما تلقاه النبي صلى الله عليه وسلم على لسان الملك فيكون الكاذب في ذلك كاذبا على الله وعلى الملك ‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنَا مُسَدَّدٌ حَدَّثَنَا حَمَّادٌ عَنْ أَبِي جَمْرَةَ قَالَ سَمِعْتُ ابْنَ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا يَقُولُ قَدِمَ وَفْدُ عَبْدِ الْقَيْسِ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالُوا يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّا مِنْ هَذَا الْحَيِّ مِنْ رَبِيعَةَ قَدْ حَالَتْ بَيْنَنَا وَبَيْنَكَ كُفَّارُ مُضَرَ فَلَسْنَا نَخْلُصُ إِلَيْكَ إِلَّا فِي كُلِّ شَهْرٍ حَرَامٍ فَلَوْ أَمَرْتَنَا بِأَمْرٍ نَأْخُذُهُ عَنْكَ وَنُبَلِّغُهُ مَنْ وَرَاءَنَا قَالَ آمُرُكُمْ بِأَرْبَعٍ وَأَنْهَاكُمْ عَنْ أَرْبَعٍ الْإِيمَانِ بِاللَّهِ شَهَادَةِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ وَأَنْ تُؤَدُّوا إِلَى اللَّهِ خُمْسَ مَا غَنِمْتُمْ وَأَنْهَاكُمْ عَنْ الدُّبَّاءِ وَالْحَنْتَمِ وَالنَّقِيرِ وَالْمُزَفَّتِ

الشرح‏:‏

حديث ابن عباس ‏"‏ قدم وفد عبد القيس ‏"‏ تقدم الكلام عليه في كتاب الإيمان ، ويأتي ما يتعلق بالأشربة منه في موضعه إن شاء الله تعالى ، وقوله‏ :‏ ‏"‏ عن أبي جمرة ‏"‏ هو بالجيم، وقوله‏:‏ ‏"‏ آمركم بأربعة وأنهاكم عن أربعة ‏"‏ في رواية الكشميهني ‏"‏ بأربع ‏"‏ في الموضعين ، والشيء إذا لم يذكر مميزه يجوز تذكيره وتأنيثه ، ومناسبة هذا الحديث للترجمة من جهة أن جل العرب هم ربيعة ومضر ، ولا خلاف في نسبتهم إلى إسماعيل ‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنَا أَبُو الْيَمَانِ أَخْبَرَنَا شُعَيْبٌ عَنْ الزُّهْرِيِّ قَالَ حَدَّثَنِي سَالِمُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ وَهُوَ عَلَى الْمِنْبَرِ أَلَا إِنَّ الْفِتْنَةَ هَا هُنَا يُشِيرُ إِلَى الْمَشْرِقِ مِنْ حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنُ الشَّيْطَانِ

الشرح‏:‏

حديث ابن عمر في أن الفتنة من قبل المشرق ، وقد تقدم قريبا ، ويأتي شرحه في كتاب الفتن أن شاء الله تعالى ‏.‏

ومناسبته للترجمة من جهة ذكر المشرق ، وكلهم من مضر وربيعة كما تقدم قريبا ‏.‏

وفي بعض طرق هذا الحديث ‏"‏ والإيمان يمان ‏"‏ ففيه إشارة إلى ذكر الأصول الثلاثة ، فاثنان لا خلاف أنهم من بني إسماعيل وإنما الخلاف في الثالث‏.‏

*3* باب ذِكْرِ أَسْلَمَ وَغِفَارَ وَمُزَيْنَةَ وَجُهَيْنَةَ وَأَشْجَعَ حذف التشكيل

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏باب ذكر أسلم وغفار ومزينة وجهينة وأشجع‏)‏ هذه خمس قبائل كانت في الجاهلية في القوة والمكانة دون بني عامر بن صعصعة وبني تميم بن مر وغيرهما من القبائل ، فلما جاء الإسلام كانوا أسرع دخولا فيه من أولئك فانقلب الشرف إليهم بسبب ذلك ، فأما أسلم فقد تقدم ذكر نسبهم في الباب الماضي ، وأما غفار فبكسر الغين المعجمة وتخفيف الفاء وهم بنو غفار بن مليل بميم ولامين مصغر ابن ضمرة بن بكر بن عبد مناة بن كنانة ، وسبق منهم إلى الإسلام أبو ذر الغفاري وأخوه أنيس كما سيأتي شرح ذلك قريبا ، ورجع أبو ذر إلى قومه فأسلم الكثير منهم ‏.‏

وأما مزينة فبضم الميم وفتح الزاي وسكون التحتانية بعدها نون وهو اسم امرأة عمرو بن أد بن طابخة بالموحدة ثم المعجمة ابن إلياس بن مضر ، وهي مزينة بنت كلب بن وبرة ، وهي أم أوس وعثمان ابني عمرو ، فولد هذين يقال لهم بنو مزينة والمزنيون ، ومن قدماء الصحابة منهم عبد الله بن مغفل بن عبد نهم المزني وعمه خزاعي بن عبد نهم وإياس بن هلال وابنه قرة بن إياس وهذا جد القاضي إياس بن معاوية بن قرة وآخرون وأما جهينة فهم بنو جهينة بن زيد بن عقبة بن عامر الجهني وغيره ، واختلف في قضاعة فالأكثر أنهم من حمير فيرجع نسبهم إلى قحطان ، وقيل هم من ولد معد بن عدنان ‏.‏

وأما أشجع فبالمعجمة والجيم وزن أحمر وهم بنو أشجع بن ريث بفتح الراء وسكون التحتانية بعدها مثلثة ابن غطفان بن سعد بن قيس ، من مشهوري الصحابة منهم نعيم بن مسعود بن عامر بن أنيف ‏.‏

والحاصل أن هذه القبائل الخمس من مضر ، أما مزينة وغفار وأشجع فبالاتفاق ، وأما أسلم وجهينة فعلى قول ويرجحه أن الذين ذكروا في مقابلهم وهم تميم وأسد وغطفان وهوازن جميعهم من مضر بالاتفاق ، وكانت منازل بني أسد بن خزيمة ظاهر مكة حتى وقع بينهم وبين خزاعة فقتل فضالة بن عبادة بن مرارة الأسدي هلال بن أمية الخزاعي فقتلت خزاعة فضالة بصاحبها فنشبت الحرب بينهم فبرحت بنو أسد عن منازلهم فحالفوا غطفان فصار يقال للطائفتين الحليفان أسد وغطفان ، وتأخر من بني أسد آل جحش بن رياب فحالفوا بن أمية ، فلما أسلم آل جحش وهاجروا احتوى أبو سفيان على دورهم بذلك الحلف، ذكر ذلك عمر بن شبة في ‏"‏ أخبار مكة‏"‏‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ سَعْدِ بْنِ إِبْرَاهِيمَ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ هُرْمُزَ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قُرَيْشٌ وَالْأَنْصَارُ وَجُهَيْنَةُ وَمُزَيْنَةُ وَأَسْلَمُ وَغِفَارُ وَأَشْجَعُ مَوَالِيَّ لَيْسَ لَهُمْ مَوْلًى دُونَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏قريش والأنصار‏)‏ تقدم ذكر قريش، وسيأتي ذكر الأنصار في أوائل الهجرة‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏موالي‏)‏ بتشديد التحتانية إضافة إلى النبي صلى الله عليه وسلم أي أنصاري، وهذا هو المناسب هنا وإن كان للموالي عدة معان، ويروى بتخفيف التحتانية والمضاف محذوف أي موالي الله ورسوله، ويدل عليه قوله‏:‏ ‏"‏ ليس لهم مولى دون الله ورسوله ‏"‏ وهذه فضيلة ظاهرة لهؤلاء القبائل، والمراد من آمن منهم، والشرف يحصل للشيء إذا حصل لبعضه، قيل إنما خصوا بذلك لأنهم بادروا إلى الإسلام فلم يسبوا كما سبي غيرهم، وهذا إذا سلم يحمل على الغالب، وقيل‏:‏ المراد بهذا الخبر النهي عن استرقاقهم وأنهم لا يدخلون تحت الرق، وهذا بعيد‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ غُرَيْرٍ الزُّهْرِيُّ حَدَّثَنَا يَعْقُوبُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ عَنْ أَبِيهِ عَنْ صَالِحٍ حَدَّثَنَا نَافِعٌ أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ أَخْبَرَهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ عَلَى الْمِنْبَرِ غِفَارُ غَفَرَ اللَّهُ لَهَا وَأَسْلَمُ سَالَمَهَا اللَّهُ وَعُصَيَّةُ عَصَتْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ

الشرح‏:‏

حديث ‏"‏ غفار غفر الله لها‏"‏‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏حدثنا محمد بن غرير‏)‏ هو بالمعجمة والراء المكررة مصغر‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏أن عبد الله‏)‏ هو ابن عمر‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏غفار غفر الله لها‏)‏ هو لفظ خبر يراد به الدعاء، ويحتمل أن يكون خبرا على بابه، ويؤيده قوله في آخره‏:‏ ‏"‏ وعصية عصت الله ورسوله ‏"‏ وعصية هم بطن من بني سليم ينسبون إلى عصية بمهملتين مصغر ابن خفاف بضم المعجمة وفاءين مخفف ابن امرئ القيس بن بهثة بضم الموحدة وسكون الهاء بعدها مثلثة ابن سليم، وإنما قال فيهم صلى الله عليه وسلم ذلك لأنهم عاهدوه فغدروا كما سيأتي بيان ذلك في كتاب المغازي في غزوة بئر معونة، وقد تقدمت له طرق في الاستسقاء، وحكى ابن التين أن بني غفار كانوا يسرقون الحاج في الجاهلية فدعا لهم النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن أسلموا ليمحي عنهم ذلك العار، ووقع في هذا الحديث من استعمال جناس الاشتقاق ما يلذ على السمع لسهولته وانسجامه، وهو من الاتفاقات اللطيفة‏.‏

‏(‏تنبيه‏)‏ ‏:‏ وقع هنا في رواية كريمة وغيرها ‏"‏ باب ابن أخت القوم منهم ‏"‏ وذكر فيه حديث أنس في ذلك، وهو عند ابن ذر قبل ‏"‏ باب قصة الحبش ‏"‏ وسيأتي‏.‏

ووقع بعده أيضا عندهم ‏"‏ باب قصة زمزم ‏"‏ وفيه حديث إسلام أبي ذر، وهو عند أبي ذر بعد ‏"‏ باب قصة خزاعة ‏"‏ وسيأتي شرح هذين البابين في مكانهما إن شاء الله تعالى‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنِي مُحَمَّدٌ أَخْبَرَنَا عَبْدُ الْوَهَّابِ الثَّقَفِيُّ عَنْ أَيُّوبَ عَنْ مُحَمَّدٍ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ أَسْلَمُ سَالَمَهَا اللَّهُ وَغِفَارُ غَفَرَ اللَّهُ لَهَا

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏حدثنا محمد‏)‏ هو ابن سلام، وقرأت بخط مغلطاي‏:‏ قيل هو ابن سلام وقيل ابن يحيى الذهلي، وهذا الثاني وهم فإن الذهلي لم يدرك عبد الوهاب الثقفي، والصواب أنه ابن سلام كما ثبت عند أبي علي بن السكن في غير هذا الحديث، ويحتمل أن يكون ابن حوشب فقد خرج البخاري في تفسير ‏(‏اقتربت‏)‏ وفي الإكراه عن محمد بن عبد الله بن حوشب عن عبد الله الثقفي فهو أولى أن يفسر به من محمد بن يحيى، وقد أخرجه الإسماعيلي وأبو يعلى من طريق محمد بن المثنى عن عبد الوهاب فيحتمل أن يكون هو فإنه من شيوخ البخاري‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏عن أيوب‏)‏ هو السختياني، ومحمد هو ابن سيرين، وذكر الإسماعيلي عن المنيعي أن عبد الوهاب الثقفي تفرد برواية هذا الحديث عن أيوب‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنَا قَبِيصَةُ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ بَشَّارٍ حَدَّثَنَا ابْنُ مَهْدِيٍّ عَنْ سُفْيَانَ عَنْ عَبْدِ الْمَلِكِ بْنِ عُمَيْرٍ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي بَكْرَةَ عَنْ أَبِيهِ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَرَأَيْتُمْ إِنْ كَانَ جُهَيْنَةُ وَمُزَيْنَةُ وَأَسْلَمُ وَغِفَارُ خَيْرًا مِنْ بَنِي تَمِيمٍ وَبَنِي أَسَدٍ وَمِنْ بَنِي عَبْدِ اللَّهِ بْنِ غَطَفَانَ وَمِنْ بَنِي عَامِرِ بْنِ صَعْصَعَةَ فَقَالَ رَجُلٌ خَابُوا وَخَسِرُوا فَقَالَ هُمْ خَيْرٌ مِنْ بَنِي تَمِيمٍ وَمِنْ بَنِي أَسَدٍ وَمِنْ بَنِي عَبْدِ اللَّهِ بْنِ غَطَفَانَ وَمِنْ بَنِي عَامِرِ بْنِ صَعْصَعَةَ

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏أرأيتم‏)‏ المخاطب بذلك الأقرع بن حابس كما في الرواية التي بعدها‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏خيرا من بني تميم‏)‏ أي ابن مر بضم الميم وتشديد الراء ابن أد بضم الألف وتشديد الدال ابن طابخة بن إلياس بن مضر، وفيهم بطون كثيرة جدا‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏وبني أسد‏)‏ أي ابن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر، وكانوا عددا كثيرا، وقد ظهر مصداق ذلك عقب وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم فارتد هؤلاء مع طليحة بن خويلد، وارتد الذين قبلهم وهم بنو تميم مع سجاح‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏ومن بني عبد الله بن غطفان‏)‏ بفتح المعجمة ثم المهملة ثم الفاء والتخفيف أي ابن سعد بن قيس عيلان بن مضر، وكان اسم عبد الله بن غطفان في الجاهلية عبد العزى فصيره النبي صلى الله عليه وسلم عبد الله، وبنوه يعرفون ببني المحولة، ‏(‏ومن بني عامر بن صعصعة‏)‏ أي ابن معاوية بن بكر بن هوازن، وسيأتي نسب هوازن في الحديث الذي بعده‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏فقال رجل نعم‏)‏ هو الأقرع بن حابس التميمي كما في الرواية التي بعد هذه‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ بَشَّارٍ حَدَّثَنَا غُنْدَرٌ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ أَبِي يَعْقُوبَ قَالَ سَمِعْتُ عَبْدَ الرَّحْمَنِ بْنَ أَبِي بَكْرَةَ عَنْ أَبِيهِ أَنَّ الْأَقْرَعَ بْنَ حَابِسٍ قَالَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّمَا بَايَعَكَ سُرَّاقُ الْحَجِيجِ مِنْ أَسْلَمَ وَغِفَارَ وَمُزَيْنَةَ وَأَحْسِبُهُ وَجُهَيْنَةَ ابْنُ أَبِي يَعْقُوبَ شَكَّ قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَرَأَيْتَ إِنْ كَانَ أَسْلَمُ وَغِفَارُ وَمُزَيْنَةُ وَأَحْسِبُهُ وَجُهَيْنَةُ خَيْرًا مِنْ بَنِي تَمِيمٍ وَبَنِي عَامِرٍ وَأَسَدٍ وَغَطَفَانَ خَابُوا وَخَسِرُوا قَالَ نَعَمْ قَالَ وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ إِنَّهُمْ لَخَيْرٌ مِنْهُمْ

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏عن محمد بن أبي يعقوب‏)‏ هو محمد بن عبد الله بن أبي يعقوب نسب إلى جده وهو بصري من بني تميم، قال شعبة‏:‏ حدثني محمد بن أبي يعقوب وهو سيد بني تميم وهو ثقة عند الجميع‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏أن الأقرع بن حابس‏)‏ بمهملة وموحدة مكسورة وبعدها سين مهملة‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏إنما بايعك سراق الحجيج‏)‏ بالموحدة وبعد الألف تحتانية‏.‏

وفي رواية بالمثناة وبعد الألف موحدة‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏ابن أبي يعقوب شك‏)‏ هو مقول شعبة وقد ظهر من الرواية التي قبلها أن لا أثر لشنكه، وأن ذلك ثابت في الخبر‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏لأخير منهم‏)‏ كذا فيه بوزن أفعل وهي لغة قليلة، والمشهورة ‏"‏ لخير منهم ‏"‏ وثبت كذلك في رواية الترمذي، وإنما كانوا خيرا منهم لأنهم سبقوهم إلى الإسلام، والمراد الأكثر الأغلب‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنَا سُلَيْمَانُ بْنُ حَرْبٍ حَدَّثَنَا حَمَّادٌ عَنْ أَيُّوبَ عَنْ مُحَمَّدٍ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ أَسْلَمُ وَغِفَارُ وَشَيْءٌ مِنْ مُزَيْنَةَ وَجُهَيْنَةَ أَوْ قَالَ شَيْءٌ مِنْ جُهَيْنَةَ أَوْ مُزَيْنَةَ خَيْرٌ عِنْدَ اللَّهِ أَوْ قَالَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مِنْ أَسَدٍ وَتَمِيمٍ وَهَوَازِنَ وَغَطَفَانَ

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏عن أبي هريرة رضي الله عنه قال‏:‏ قال أسلم وغفار‏)‏ كذا فيه بحذف فاعل قال الثاني، وهو اصطلاح لمحمد بن سيرين إذا قال عن أبي هريرة قال‏:‏ ‏"‏ قال ‏"‏ ولم يسم قائلا والمراد به النبي صلى الله عليه وسلم وقد نبه على ذلك الخطيب وتبعه ابن الصلاح، وقد أخرج مسلم هذا الحديث عن زهير بن حرب عن ابن علية عن أيوب فقال فيه‏:‏ ‏"‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كذا أخرجه أحمد من طريق معمر عن أيوب‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏وشيء من مزينة وجهينة‏)‏ فيه تقييد لما أطلق في حديث أبي بكرة الذي قبله، وكذا في قوله‏:‏ ‏"‏ يوم القيامة ‏"‏ لأن المعتبر بالخير والشر إنما يظهر في ذلك الوقت‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏وهوازن وغطفان‏)‏ أما غطفان فتقدم ذكره في حديث أبي هريرة، وأما هوازن فذكرت في حديث أبي هريرة بدل بني عامر بن صعصعة، وبنو عامر بن صعصعة من بني هوازن من غير عكس، فذكر هوازن أشمل من ذكر بني عامر، ومن قبائل هوازن غير بني عامر بنو نصر بن معاوية وبنو سعد بن بكر بن هوازن وثقيف وهو قيس بن منبه بن بكر بن هوازن، والجميع يجمعهم هوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفة - بفتح المعجمة ثم المهملة ثم الفاء والتخفيف - ابن قيس‏.‏

*3* باب ذِكْرِ قَحْطَانَ حذف التشكيل

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏باب ذكر قحطان‏)‏ تقدم القول فيه وهل هو من ذرية إسماعيل أم لا‏؟‏ وإلى قحطان تنتهي أنساب أهل اليمن من حمير وكندة وهمدان وغيرهم‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ حَدَّثَنِي سُلَيْمَانُ بْنُ بِلَالٍ عَنْ ثَوْرِ بْنِ زَيْدٍ عَنْ أَبِي الْغَيْثِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَخْرُجَ رَجُلٌ مِنْ قَحْطَانَ يَسُوقُ النَّاسَ بِعَصَاهُ

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏عن ثور بن زيد‏)‏ هو الديلي المدني ، وأبو الغيث شيخه اسمه سالم‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏لا تقوم الساعة حتى يخرج رجل من قحطان‏)‏ لم أقف على اسمه ولكن جوز القرطبي أن يكون جهجاه الذي وقع ذكره في مسلم من طريق أخرى عن أبي هريرة بلفظ ‏"‏ لا تذهب الأيام والليالي حتى يملك رجل يقال له جهجاه ‏"‏ أخرجه عقب حديث القحطاني‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏يسوق الناس بعصاه‏)‏ هو كناية عن الملك ، شبهه بالراعي وشبه الناس بالغنم ، ونكتة التشبيه التصرف الذي يملكه الراعي في الغنم ، وهذا الحديث يدخل في علامات النبوة من جملة ما أخبر به صلى الله عليه وسلم قبل وقوعه ولم يقع بعد ، وقد روى نعيم بن حماد في الفتن من طريق أرطأة بن المنذر - أحد التابعين من أهل الشام - أن القحطاني يخرج بعد المهدي ويسير على سيرة المهدي‏.‏

وأخرج أيضا من طريق عبد الرحمن بن قيس بن جابر الصدفي عن أبيه عن جده مرفوعا ‏"‏ يكون بعد المهدي القطحاني، والذي بعثني بالحق ما هو دونه ‏"‏ وهذا الثاني مع كونه مرفوعا ضعيف الإسناد، والأول مع كونه موقوفا أصلح إسنادا منه، فإن ثبت ذلك فهو في زمن عيسى ابن مريم، لما تقدم أن عيسى عليه السلام إذا نزل يجد المهدي إمام المسلمين‏.‏

وفي رواية أرطاة بن المنذر ‏"‏ أن القحطاني يعيش في الملك عشرين سنة ‏"‏ واستشكل ذلك كيف يكون في زمن عيسى يسوق الناس بعصاه والأمر إنما هو لعيسى‏؟‏ ويجاب بجواز أن يقيمه عيسى نائبا عنه في أمور مهمة عامة، وسيأتي مزيد لذلك في كتاب الفتن إن شاء الله تعالى‏.‏

*3* باب مَا يُنْهَى مِنْ دَعْوَةِ الْجَاهِلِيَّةِ حذف التشكيل

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏باب ما ينهى من دعوى الجاهلية‏)‏ ينهى بضم أوله ودعوى الجاهلية الاستغاثة عند إرادة الحرب‏.‏

كانوا يقولون‏:‏ يا آل فلان، فيجتمعون فينصرون القائل ولو كان ظالما، فجاء الإسلام بالنهي عن ذلك، وكأن المصنف أشار إلى ما ورد في بعض طرق جابر المذكور، وهو ما أخرجه إسحاق بن راهويه والمحاملي في ‏"‏ الفوائد الأصبهانية ‏"‏ من طريق أبي الزبير عن جابر قال‏:‏ ‏"‏ اقتتل غلام من المهاجرين وغلام من الأنصار ‏"‏ فذكر الحديث، وفيه ‏"‏ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أدعوى الجاهلية‏؟‏ قالوا لا‏.‏

قال‏:‏ لا بأس، ولينصر الرجل أخاه ظالما أو مظلوما، فإن كان ظالما فلينهه فإنه له نصر ‏"‏ وعرف من هذا أن الاستغاثة ليست حراما وإنما الحرام ما يترتب عليها من دعوى الجاهلية‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنَا مُحَمَّدٌ أَخْبَرَنَا مَخْلَدُ بْنُ يَزِيدَ أَخْبَرَنَا ابْنُ جُرَيْجٍ قَالَ أَخْبَرَنِي عَمْرُو بْنُ دِينَارٍ أَنَّهُ سَمِعَ جَابِرًا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ يَقُولُ غَزَوْنَا مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَقَدْ ثَابَ مَعَهُ نَاسٌ مِنْ الْمُهَاجِرِينَ حَتَّى كَثُرُوا وَكَانَ مِنْ الْمُهَاجِرِينَ رَجُلٌ لَعَّابٌ فَكَسَعَ أَنْصَارِيًّا فَغَضِبَ الْأَنْصَارِيُّ غَضَبًا شَدِيدًا حَتَّى تَدَاعَوْا وَقَالَ الْأَنْصَارِيُّ يَا لَلْأَنْصَارِ وَقَالَ الْمُهَاجِرِيُّ يَا لَلْمُهَاجِرِينَ فَخَرَجَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ مَا بَالُ دَعْوَى أَهْلِ الْجَاهِلِيَّةِ ثُمَّ قَالَ مَا شَأْنُهُمْ فَأُخْبِرَ بِكَسْعَةِ الْمُهَاجِرِيِّ الْأَنْصَارِيَّ قَالَ

فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ دَعُوهَا فَإِنَّهَا خَبِيثَةٌ وَقَالَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ أُبَيٍّ ابْنُ سَلُولَ أَقَدْ تَدَاعَوْا عَلَيْنَا لَئِنْ رَجَعْنَا إِلَى الْمَدِينَةِ لَيُخْرِجَنَّ الْأَعَزُّ مِنْهَا الْأَذَلَّ فَقَالَ عُمَرُ أَلَا نَقْتُلُ يَا رَسُولَ اللَّهِ هَذَا الْخَبِيثَ لِعَبْدِ اللَّهِ

فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا يَتَحَدَّثُ النَّاسُ أَنَّهُ كَانَ يَقْتُلُ أَصْحَابَهُ

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏حدثنا محمد‏)‏ كذا للجميع غير منسوب، وهو ابن سلام كما جزم به أبو نعيم في ‏"‏ المستخرج‏"‏، وأبو علي الجباني، ويؤيد ذلك ما وقع في ‏"‏ الوصايا ‏"‏ بمثل هذه الطريق، فعند الأكثر حدثنا محمد غير منسوب، وعند أبي ذر حدثنا محمد بن سلام‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏غزونا‏)‏ هذه الغزوة هي غزوة المريسيع‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏ثاب معه‏)‏ بمثلثة وموحدة أي اجتمع‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏رجل لعاب‏)‏ أي بطال، وقيل‏:‏ كان يلعب بالحراب كما تصنع الحبشة، وهذا الرجل هو جهجاه بن قيس الغفاري وكان أجير عمر بن الخطاب، والأنصاري هو سنان بن وبرة حليف بني سالم الخزرجي، وسيأتي بيان ذلك في تفسير سورة المنافقين‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏فكسع‏)‏ بفتح الكاف والمهملتين أي ضربه على دبره‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏حتى تداعوا‏)‏ كذا للأكثر بسكون الواو بصيغة الجمع، وفي بعض النسخ عن أبي ذر ‏"‏ تداعوا ‏"‏ بفتح العين والواو بصيغة التثنية، والمشهور في هذا تداعيا بالياء عوض الواو، وكأنه بقاها على أصلها بالواو‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏دعوها فإنها خبيثة‏)‏ أي دعوى الجاهلية، وقيل‏:‏ الكسعة، والأول هو المعتمد‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏ألا نقتل‏)‏ بالنون وبالمثناة أيضا‏.‏

قوله‏:‏ ‏(‏هذا الخبيث لعبد الله‏)‏ اللام بمعنى عن والتقدير قال عمر يريد عبد الله ألا نقتل هذا الخبيث‏؟‏ وسيأتي بقية شرح هذا الحديث في التفسير إن شاء الله تعالى‏.‏

الحديث‏:‏

حَدَّثَنِي ثَابِتُ بْنُ مُحَمَّدٍ حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ الْأَعْمَشِ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مُرَّةَ عَنْ مَسْرُوقٍ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ح وَعَنْ سُفْيَانَ عَنْ زُبَيْدٍ عَنْ إِبْرَاهِيمَ عَنْ مَسْرُوقٍ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لَيْسَ مِنَّا مَنْ ضَرَبَ الْخُدُودَ وَشَقَّ الْجُيُوبَ وَدَعَا بِدَعْوَى الْجَاهِلِيَّةِ

الشرح‏:‏

قوله‏:‏ ‏(‏وعن سفيان عن زبيد‏)‏ هو معطوف على قوله‏:‏ ‏"‏ حدثنا سفيان عن الأعمش ‏"‏ وهو موصول وليس بمعلق، وقد تقدم في الجنائز من رواية أبي نعيم عن سفيان عن زبيد، ومن رواية عبد الرحمن بن مهدي عن سفيان عن الأعمش، فكأنه كان عند ثابت بن محمد عن سفيان عن شيخه، وكأنه سمعه منه مفرقا فحدث به؛ فنقل عنه كذلك‏.‏ واقول كما قال الشاعر ليس الفتى من قال كان ابي ان الفتى من قال هاانذا منقول

خلف العتيبي
29-Oct-2007, 03:30 AM
مرحبا أخواني...

قبل يومين تناقشت مع أحد أبناء قحطان وهو من قضاعة ودخلنا في أنساب العرب سواء من اليمن او الحجاز ويعلم الله أنني تعمقت معه في بعض المواضيع فوجدت أنه انسان فاهم فهم جيد جداً في هذه الأمور...


دار بيني وبينه حوار عن أن أخواننا من قحطان يقولون أن اللغة العربية الفصيحه منهم وغيره من ذاك الكلام وقال لي بالحرف الواحد...

البعض قال ذالك للمحاولة في التشكيك في أصل الرسول صلى الله عليه وسلم ولاتلتفت لهم...
والله على ما اقول شهيد...

فأنا ابتعدت عن العنصريه العمياء وحكمت عقلي وماهو موجود عند اخواننا القحاطين هي اثباتات شفويه وماهو موجود لدينا هو اثباتات واقعيه سواء من ان لغة القران هي المضريه أو نسب الرسول صلى الله عليه وسلم وغير ذالك...

عموما الحوار يطول في هذا الموضوع وتظل أسأله يحير البعض عن الأجابة عليها ومن قال قحطان هم أهل اللسان الفصيح فقد خالف الواقع وان لدينا علامات تعجب من هذا القول الذي يخالف الواقع الذي نعيشه وماهو مطروح بين أيدينا من قرآن كريم وغيره...

أخواني ابناء قحطان شرفتم في منتديات الهيلا...

ساهر بن عازم الخثعمي
30-Oct-2007, 03:31 PM
أخي خلف المعذرة والصراحة أن كلام الاخ الذي من قضاعة أضحكني جداً جداً .
فكيف يأتي هو وهو رجلاً من عصرنا ياخلف علماء في النسب ؟؟
عجباً لهذا القضاعي !
وأيضاً كأني كذبت عليكم حينما قلت إن القرآن نزل بلغة القبائل العربية جميعها وليس لغة مضر يا أخ خلف .
وإذا أردت أن أوافيك بها فأبشر أبسعدك .

تقبل ردي أخي خلف هذه هي الحقيقة والواقع .

طنيان
01-Nov-2007, 02:58 AM
الرد على الفرية المختلقة ، وهي جعل نسب النبي العدناني - صلى الله عيه وسلم - من العرب المستعربة إعداد الشيخ أبوهمام الهلالي الأثبجي عبدالهادي بن أحمد بن عبدالهادي الدريدي .

بسم لله الرحمن الرحيم

الحمدلله وحده والصلاة والسلام على من لا نبيا بعده وبعد: هذالمقال قطعة من بحثي القائم على - مقدمة - تاريخ وأنساب وأعلام قبيلتي بني هلال بن عامر بن صعصعة العريقة . وقد تعبت كثيراً حين جمعت فقط حول مسألة طبقات العرب ، وحول قضية جعل بني معد بن عدنان من العرب المستعربة، وتحقيقها ، وأخوكم لم ينهي بعد بحثه بل هناك من جماعتي الهلاليين والأثابج خاصةً منهم من يشاركني البحث والتحقيق وتحري الحق - إن شاء الله تعالى - ولكن من باب الفائدة والإستفادة ننهل ماعندكم ياأبناء العم .

أولا : مسألة ماجرى الإخباريون عليه من تقسيم العرب إلى طبقات ، و الحكم عليها ( الرد على الفرية المختلقة ، وهي جعل نسب النبي العدناني - صلى الله عيه وسلم - من العرب المستعربة ، وهو ينافي ماجاء في الوحيين ) . قال أستاذ التاريخ القديم سعادة.د.محمد بيومي مهران : ( طبقات العرب : اتفق الرواة وأهل الأخبار - أو كادوا يتفقون -على تقسيم العرب من حيث القدم إلى طبقات : عرب بائدة ، وعرب عاربة ، وعرب مستعربة ، أو عرب عاربة ، وعرب متعربة ، و عرب مستعربة، أو عرب عاربة ومستعربة وتابعــــة ومستعجمة . على أن هناك من يجعلهم طبقتين : بائدة وباقية ، فأما البائدة فهم الذين كانوا عربا صرحاء خلصاء ذوي نسب عربي خالص - نظريا على الأقل - ويتكونون من قبائل عاد وثمود وطسم وجديس وأميم وعبيل وجرهم والعماليق وحضورا ومدين وغيرهم ، وأما العرب الباقون - ويسمون أيضا المتعربة والمستعربة - فهم الذين ليسوا عربا خلصا ، ويتكونون من بني يعرب بن قحطان ، وبني معد بن عدنان. وكان يعرب بن قحطان في قول الرواة - كما أشرنا من قبل - أول من أنعدل لسانه عن السريانية إلى العربية ، أو أول من تكلم العربية ، ولسنا الآن في حاجة إلى دحض هذه الروايات ، فذلك أمر سبق لنا القيام بــه . وهناك تقسيم ثالث يعتمد في الدرجة الأولى على النسب ، فهــم قحطانية في اليمن ، وعدنانية في الحجاز ، على أن ((ابن خلدون الحضرمي)) إنما ينحو نحوا آخر ، يقسم به العرب - طبقا للتسلسل التاريخي - إلى طبقات ، فهم عرب عاربة قد بادت ، ثم مستعربة ، وهم القحطانيون ، ثم العرب التابعة لهم من عدنان والأوس والخزرج ثم الغساسنة ، والمناذرة ، وأخيرا العرب المستعجمة وهم الذين دخلوا في نفوذ الدولة الإسلامية ثم يتابع .د.محمد مهران قائلا : هذه هي التقسيمات التي رأى الإخباريون تقسيم العرب إليها - من ناحية القدم والتقدم في العربية - وهي تقسيمات يلاحظ عليهــــا :

أولا : أنها لا ترجع إلى أيام العرب القدامى أنفسهم ، وإنما إلى العصور
الإسلامية ، فليس هناك نص واحد يذكر هذه التقسيمات ويرجع في تأريخه إلى ماقبل الإسلام ، حتى يمكن القول أنها من وضع العرب القدامى أنفسهم .

ثانيا : ثم هي عربية صرفة ، وذلك لأن المصادر اليهودية ، وكذا المصادر اليونانية واللاتينية والسريانية ، لم تتعرض لمثـــل هذه التقسيمات والرأي عندي أن هذه التقسيمات غير مقبولة ، و متعسفة كذلك ، وذالك لأسباب منها : ( وعد منها.د.محمد بيومي مهران . عشرة أسباب مقنعة إلى حدما).

أولا : أن القرآن الكريم لم يفرق بين العرب القحطانية والعدنانية ، وإنما رفع العرب جمعيا إلى أب واحد ، هو إبراهيم الخليل- عليه السلام - يقول - سبحانه وتعالى - وجاهدوا في الله حق جهاده هو اجتباكم وما جعل عليكم في الدين من حرج ملة أبيكم إبراهيم هو سماكم المسلمين من قبل وفي هذا ليكون الرسول شهيدا عليكم وتكونوا شهداء على الناس فأقيموا الصلاة وءاتوا الزكاة واعتصموا بالله هو مولاكم فنعم المولى ونعم النصير78  [ سورة الحج: آية 78].

ثانيا : ومنها ما روى أبو عبد الله محمد بن سعد في الطبقات الكبرى
الجزء الأول عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه قال : ( كل العرب من ولد إسماعيل بن إبراهيم - عليهما السلام -).

ثالثا : ومنها أن هناك من يعتبر ( قحطان )نفسه من ولد إسماعيل - عليه السلام - اعتمادا على أن رسول الله- صلى الله عليه وسلم - مر بناس من ( أسلم خزاعة ) - وهم من القحطانية - وكانوا يتناضلون ، فقال : ( إرموا بني إسماعيل فإن أباكم كان راميا ) ، ومن ثم ( إبن خلدون ) يذهب إلى أن جميع العرب إنما هم من ولد إسماعيل - عليه السلام - لأن عدنان وقحطان يستوعبان العرب العدنانية القحطانية .

رابعا : ومنها أن ابن عباس ، روى أن النبي - صلى الله عليه وسلم (( انتسب فلما بلغ عدنان وقف ، فقال كذب النسابون )) كما روى ابن إسحاق - عن يزيد بن رومان - أن النبي - صلى الله عليه وسلم قال :
(( استقامت نسبة الناس إلى عدنان )) ، فإذا صح هذان الحديثان الشريفان ، فيمكننا القول أن عدنان هو القرم الأول للقبائل العربية ، عدا من سماهم الكتاب العرب بالقبائل البائدة .

خامسا : ومنها أن الإخباريين عندما حاولوا كتابة أنساب العرب ، إنما اعتمدوا إلى حد كبير على سلسلة الأنساب في التوراة ، ومن ثم فقد رفعوا من نسل قحطان ، فهم العرب العاربة ، ونزلوا بنسب بني إسماعيل ، فهم العرب المستعربة ، أحدث نسبا من غيرهم من القبائل البائدة والعاربة في نظر كتاب الجنوب ( القحطانيين ) ، وبالتالي فهم أقل شأنا من قبائل جنوب شبه الجزيرة العربية ، وهكذا كان الكتاب المسلمون مروجين لنظرية التوراة في الأنساب ، وجهلوا - أو تجاهلوا - أن التوراة إنما كتبت ذلك لترفع من شأن بني إسحاق على بني إسماعيل ، ولتجعل منهم دون غيرهم الأمة المختارة ، وسلسلة النسب المصطفاة ، على بني إسماعيل بالذات ، وجهلوا - أو - تجاهلوا أن الخليل- عليه السلام -، إنما كان عربيا خالصا ، والأمر كذالك بالنسبة إلى ذريته من بني إسماعيل . هذا التنافس بينهم بعد الإسلام ، وكان بين القومين حزازات ومفاخرات ، وكل يدعي أنه أشرف نسبا ، وأعز نفرا .

أولا : نسب أبو الأنبياء إبراهيم خليل الرحمن- عليه السلام وأبرز أبناءه إسماعيل الذبيح - عليه السلام -أبو العرب ، ومدين جد العرب البائدة المدينون وجد نبي الله العربي شعيب – عليه السلام - المديني ، ولقد قال نخبة من الباحثين في الموسوعة العربية العالمية (ج/1 أ—ء...صـ59) . (( يذكر أن قوم إبراهيم خرجوا من قلب الجزيرة العربية التي نشأوا فيها جماعة من الجماعات السامية العديدة ، وأنه عليه السلام ، كان عربيا خالصا من سلالة العرب العاربة التي يرجع نسبها إلى سام بن نوح – عليه السلام - وأنه أبو العرب ( العدنانية ) أبناء ولده إسماعيل ، وهو بهذا جد العرب قبل أن يكون جد الإسرائيليين .

ثانيا لغته : كان إبراهيم - عليه السلام - يتكلم العربية القديمة التي هي قريبة من عربية جرهم . وقد ثبت في صحيح البخاري أن إبراهيم عليه السلام زار ولده إسماعيل مرتين لم يجده فيهما ، وتكلم مع امرأتيه الجرهميتين العربيتين بلغتهما.ا.هـ. وعند الإمام الحافظ جمال الدين أبي الفرج عبد الرحمن بن الجوزي القرشي التيمي البكري - رحمه الله تعالى - ذكر في كتاب الأذكياء الباب الخامس ، في سياق المنقول من ذلك عن الأنبياء المتقدمين مما يدل على قوة الفطنة [ ط/1 1408 هـ-1988 م –صـ19 –مؤسسة المكتبة الثقافية ] (معلوم أن فطن الأنبياء فوق الفطن ، ولكن أحببنا أن لا نخلي كتابنا هذا من شيء عنهم ، فمن المنقول عن إبراهيم الخليل عليه الصلاة والسلام : أخبرنا عبد الأول ، أنبأنا الداوودي ، أخبرنا ابن أعين ، حدثنا الفربري ، حدثنا البخاري ، حدثنا عبدالله بن محمد ، حدثنا عبد الرزاق ، أخبرنا معمر ، عن أيوب السختياني وكثير بن كثير بن المطلب بن أبي وداعة يزيد أحدهما على الآخر ، عن سعيد بن جبير قال : قال ابن عباس : لما شب إسماعيل تزوج امرأة من جرهم ، فجاء إبراهيم فلم يجد إسماعيل ، فسأل امرأته ، فقالت : خرج يبتغي لنا ، ثم سألها عن عيشهم ، فقالت : نحن بشر في ضيق وشدة وشكت إليه ، فقال : فإذا جاء زوجك فاقرئي عليه السلام وقول له : يغير عتبة بابه ، فلما جاء فأخبرته . قال : ذاك أبي وقد أمرني أن أفارقك الحقي بأهلك . قال المؤلف : وهذا الحديث يدل على فطنة إسماعيل أيضا .ا.هـ.

ثالثا : المسألة التي اختلقها أعداء الله وقتلة الأنبياء من المغضوب عليهم حول رفع شأن بني إسحاق على بني إسماعيل ، ولتجعل منهم دون غيرهم من الأمة المختارة : قال سعادة.د. الباحث المؤرخ شوقي أبو خليل في كتابه أطلس السيرة النبوية [ دار الفكر بدمشق - الإعادة الرابعة – 1425 هـ -2005م- ( ط/ 1 : 2002م) صـ24 -26 ] . ( قال بعض المؤرخين : نسل إسماعيل هم العرب المستعربة ( أو المتعربة ) ، وهم العدنانيون ، سموا بذالك لأن إسماعيل كان يتكلم السريانية أو العبرية ، فلما نزلت جرهم - من القحطانية - بمكة المكرمة ، وسكنوا معه ومع أمه ، تزوج منهم ، وتعلم هو وأبناؤه العربية ، فسموا بذالك : ( العرب المستعربة ) ، وهم جمهور العرب من البدو والحضر الذين يسكنون أواسط شبه جزيرة العرب ، وبلاد الحجاز إلى بادية الشام ، حيث خالطهم أخيرا في مساكنهم عرب اليمن بعد انهيار سد مأرب . (العرب المستعربة ) أسطورة ذكرها بعض المؤرخين فدرجت ، مع أن عصر إبراهيم وابنه إسماعيل- عليهما السلام - عصر عربي قائم بذاته ، ليست له أية صلت بسريان أو يهود ، ويميز الآن علميا بين قوم إبراهيم - عليه السلام - وقوم يعقوب ( إسرائيل )- عليه السلام - وقوم موسى – عليه السلام - واليهود ، والعبرانيين . حينما دون اليهود توراتهم بعد أن سباهم نبو خذ نصر إلى بابل سنة 586 ق- م ، استهدفوا تحقيق غرضين رئيسيين : ( 3/1 ): تمجيد تاريخيهم ، وجعل أنفسهم صفوة الشعوب البشرية ( الشعب المختار ) الذي اصطفاه الرب من دون بقية الشعوب ، ولتحقيق ذلك كان لابد من إرجاع أصلهم إلى أقدس شخصية قديمة ، أي شخصية إبراهيم عليه السلام ، الذي كان صيته قد عم أرجاء العالم في تلك الأزمان ،

ثامنا : ومنها أن علماء الأنثروبولوجية لم يلاحظوا فروقا واضحة بين العدنانيين والقحطانيين ، وإن كان من العجيب أن الدراسات سادسا: ومنها أن الشعر الجاهلي لم يرد فيه ذكر لتقسيم العرب إلى قحطانية وعدنانية ، وإن وردت فيه أبيات يتفاخر أصحابها بعدنان أو قحطان ، ترجع في أغلب الظن إلى الحقبة القريبة من الإسلام ، كما أن هذا التفاخر - أو حتى الهجاء - لا يصح أن يكون أساسا لوضع نظرية في اختلاف أجناس القبائل العربية . فسردوا تاريخهم ودونوه حسب أهوائهم بمهارة ، وأضفوا عليه صبغة دينية ليضمنوا تقبله من أتباعهم ، وهكذا أرجعوا تاريخهم إلى إبراهيم عليه السلام ، وإلى حفيده يعقوب ( إسرائيل ) ، وسموا قوم موسى- عليه السلام- ببني إسرائيل ، على الرغم من كونهم ظهروا بعد إسرائيل- عليه السلام – بزهاء ست مئة سنة . ( 3/ 2 ) : فهو جعل فلسطين وطنهم الأصلي ، على الرغم من تأكيد التوراة ذاتها على أن فلسطين هي أرض غربة لإبراهيم وإسحاق ويعقوب وأبنائه الذين ولدوا في حران ، ونشؤوا فيها . فإبراهيم – وابنه إسماعيل – عليهما السلام - ينتميان إلى القبائل الآرامية العربية ، وهي تعود إلى ما قبل وجود الإسرائيليين والموسويين واليهود بعدة قرون ، فعصر إبراهيم هو عصر عربي قائم بذاته ، ليست له صلة بعصر اليهود ، وقد نبه القرآن الكريم إلى هذه الناحية :
 يا أهل الكتاب لم تحاجون في إبراهيم وما أنزلت التوراة والإنجيل إلا من بعده أفلا تعقلون ، ها أنتم هؤلاء حاججتم فيما لكم به علم فلم تحا جون فيما ليس لكم به علم والله يعلم وأنتم لا تعلمون ، ما كان إبراهيم يهوديا ولا نصرانيا ولكن كان حنيفا مسلما وما كان من المشركين  [ آل عمران 3/ 65 و66 و 67 ]. فمحمد بن عبدالله- صلى الله عليه وسلم - نسبه إلى إبراهيم – أبي الأنبياء – عليه السلام - الذي لم يكن يهوديا ولا نصرانيا ولكن كان حنـــيفا مسلما .ا.هـ. ومن المعلوم أن قبيلة قريش وهي التي ينتمي إليها النبي- محمد صلى الله عليه وسلم - والخلفاء الراشدون الأربعة ، وبقية العشرة المبشرين بالجنة - رضي الله عنهم وارضاهم - هي من أشرف القبائل العربية حسبا ونسبا ، و خاصة قريش البطاح الحضر أهل الحرم ، وأما عن الأنصار الحضر- رضي الله عنهم وارضاهم - و قبيلة خزاعة المضرية الخندفية هم نظراء لقريش في الشرف . هنا ملاحظة ذكية أدلى بها سعادة.د.ابن مهران .، ولدي شاهد على هذه الملاحظة ، فقد ذكر النسابة ابن الكلبي في كتابه جمهرة النسب ، وهو تعارف وحوار جرى بين يزيد بن شيبان بن علقمة بن زرارة التميمي الحنظلي الدارمي ، و شيخ حاج قضاعي مهري . قال ابن الكلبي : خرج يزيد بن شيبان بن علقمة بن زرارة حاجا على ناقة له يقال لها : ثمرة ، فلما قضى حجه إنصرف قبل أهله ، فسار ليلة وليلتين ثم لحق نفرا من مهرة فنسبهم ، فلما انتسبوا صد عنهم ، فقالوا : مالك نسبتنا ثم صددت عنا ؟ قال : قلت : (( رأيت قوما لا أراهم يعرفون نسبي ، ولا أراني عارفا نسبهم . فقال شيخ منهم : لعمري لئن كنت من جذم العرب لأعرفنك . قال ، قلت : فأنا والله من جذم العرب . قال : فإن العرب على أربع فرق : ربيعة ، ومضر ، وقضاعة ، واليمن ؛ فمن أيهم أنت ؟
قلت: أنا امرؤ من مضر . قال : أفمن الفرسان أم من الأرحاء ، فعرفت أن الفرسان قيس ( عيلان ) والأرحاء خندف.......إلخ التعارف )). والظاهر أن تقسيم العرب إلى فرقتين عدنانية ، و قحطانية ظهرت إبان خلافة الأمويين .

سابعا : ومنها أن ما يراه الإخباريون من أن العداء كان مستحكما بين العدنانيين والقحطانيين من قديم ، حتى رووا أن كل فريق منهم ، إنما اتخذ لنفسه شعارا في الحرب يخالف الآخر ، فاتخذ المضريون العمائم والرايات الحمر ، واتخذ أهل اليمن العمائم الصفر ، فإنما أصل هذا العداء ما كان بين الحضارة والبداوة من نزاع طبيعي ، وكان توالي الوقائع والحوادث يزيد العداء الشديد بين أهل المدينة - من الأوس والخزرج ، وهم على مايذكرالنسابون قحطانيون ، وأهل مكة - عدنانيون - وقد استمر الأنثروبولوجية التي أجريت على أفراد من القبائل العربية الجنوبية ، قد أثبتت فروقا بين أفراد هذه القبائل ، هذا إلى أن الجماجم التي عثر عليها من عهود ما قبل الإسلام تشير إلى وجود أعراق متعددة بينها ، فإذا كان ذالك صحيحا ، فربما كان السبب في هذا هو الاختلاط الجنسي عند القبائل العربية الجنوبية، والذي كان نتيجة هجرات من وإلى جنوب شبه الجزيرة العربية ، ومن هنا كان التشابه بين أهل عمان وبين سكان السواحل الهندية المقابلة لها ثم بين اهل عدن وبقية العربية الجنوبية وتهامة ، وبين سكان أفريقية الشرقية ، وإن كان أكثر احتمالا في الحالة الأخيرة أن تلك القبائل في أفريقية الشرقية ، ربما كانت نتيجة هجرات عربية عن طريق باب المندب إلى أفريقية .

تاسعا : ومنها أنه لم يظهر أي انقسام بين العرب على أيام الرسول--وكذا على أيام خليفتيه الصديق والفاروق - رضي الله عنهما - كما أن الروايات الخاصة بتنظيم الفاروق عمربن الخطاب -- لم يرد فيها مايشير إلى أي انقسام أو تمييز بين القحطانية والعدنانية كجنس ، وإنما كانت القربى من رسول الله  هي الأساس ، ثم يتفاضل الناس بعد ذالك على مقدار سبقهم في الإسلام ، وعلى أي حال ، فلقد كان بنو هاشم - بيت النبوة - قطب الترتيب ، وأن هذا التسجيل قد تم سنة خمس عشرة للهجرة على رأي ، وسنة عشرين على رأي آخر .

عاشرا : ومنها أن الحروب التي قامت بين الإمام علي - كرم الله وجهه ، و - وبين خصومه ، لم تكن حروبا بين قحطانيين وعدنانيين ، وإنما كانت بين العدنانيين أنفسهم ، والأمر كذالك بالنسبة إلى حروب اشتعل أوارها بين القحطانيين أنفسهم . ولعل من الأهمية بمكان الإشارة هنا إلى أن الحروب التي دارت رحاها بين العدنانيين والقحطانيين ، أو بين فريق وفريق من هذه القبيلة أوتلك ، لاتكاد تسمع فيه انتساب كل العرب إلى عدنان أو قحطان ، وإنما تسمع فخرا بأسماء القبائل أو الأحلاف التي انضمت إلى هذا أوذاك ، تسمع أسماء معد أو نزار أو مضر ، ولعل هذا كله ، يجيز لنا أن نقول - مع.د.جواد علي - كيف يجوز لنا أن نتصور انقسام العرب إلى قحطانيين وعدنانيين انقساما حقيقيا ، وقد كانت القبائل تتحالف فيما بينها ، وتتحارب بعضها مع بعض بأحلاف قد تكون مزيجا بين عدنانيين وقحطانيين ، فإذا كان الأمر كذالك ، وإذا كان العرب قحطانيين وعدنانيين بالأصل ، فكيف تحالفت ((جديلة))- وهي من طيء - مع ((بني شيبان —وهم من بني عدنان - لمحاربة ((عبس)) العدنانية ،وكيف نفسر تحالف قبائل يمنية مع قبائل عدنانية ، لمحاربة قبائل يمنية ، أو لعقد محالفات دفاعية هجومية معها . وهكذا يمكننا أن نفسر نظرية الطبقات هذه ، بأن الظروف السياسية لعبت دورها في تكوينها ، وإن شاء أصحابها الرجعة إلى الماضي البعيد ، ووضع تأريخ قديم لها ، ذلك أن بني أمية (حين شاء الله ، وقدر) أمور المسلمين بـ(ما كسبت) أيديهم ، إنما عملوا على إحياء العصبية الأولى بين القبائل وضرب الواحدة منها بالأخرى ، رغبة منهم في السيطرة على القبائل جميعا ، وشغلها عما يقترفه الواحد منهم أو الأخر من أخطاء ، وقد تسبب هذا الوضع - في أغلب الأحايين - في الإساءة إلى القبائل الجنوبية إلى حد كبير ، وسرعان ما انتهزت هذه القبائل فرصة قيام دولة بني العباس - التي اعتمدت عليهم إلى حد كبير -فعملت على استعادة ما فقدته على أيام الأمويين ، وبدأ الإخباريون -ومعظمهم من قبائل الجنوب - يكتبون عن الأنساب ، وعن التاريخ العربي القديم ، وكان موضع الخطر في هذا ، أنهم بدأوا يكتبون وهم في البصرة والكوفة ، ومن ثم فلم يجدوا من المصادر التي يعتمدون عليها ، إلا ما كان قربيا منهم ، وكانت التوراة - وما يدور في فلكها من تصانيف - قد امتلأت بها مكتبات العراق ، ومن ثم فقد نقلوا عنها ما كتبته عن قحطان وإسماعيل--وهاجر وسبأ وبعض قبائل الجنوب ، وزاد الطينة بلة ، أن العصبية لدى اليمنيين قد لعبت دورا خطيرا في الأنساب ، ومن ثم فقد نسبوا معظم القبائل البائدة إلى جنوب شبه الجزيرة العربية ، كما أنهم لم يكتفوا بنسب أنفسهم ، وإنما كانوا ينسبون غيرهم إليهم كذالك ،وخلاصة الأمر أن بلغت النعرة الجاهلية ذروتها بين العدنانية ، والقحطانية ، فصار كلا الطرفين يفتخر بأمة من العجم ، وينسبها لنفسه ، ثم ذكر سعادة .د. محمد بيومي مهران قائلا : على أن ((الويس موسل)) إنما يرى أن أسطورة الأنساب هذه ، إنما بدأت فيما قبيل الإسلام ، ولما كان لليمن في الجاهلية مقام عظيم ، فقد انتسب الكثيرون إلى اليمن ، ثم جاء علماء الأنساب - متأثرين بالعوامل الآنفة الذكر - فسجلوها على أنها حقيقة واقعة.أ.هـ.، وفي ذالك دلالة على أن مدلول العرب العاربة والعرب المستعربة لم يكن في الجاهلية وفي صدر الإسلام بالمعنى الذي صار عليه علماء الأنساب وأهل الأخبار ، وعن تخصيص العرب العاربة بالقبائل التي ترجع نفسها إلى اليمن ، والعرب المستعربة بالقبائل التي نسبها إلى عدنان ، قد وقع مع النسابين في أيام الأمويين فما بعد . وكما ذكرت آنفا بأن مصطلح المستعربة الذي أطلق على عرباء عدنان هو أسطورة إسرائيلية غايتها التقليل من شأن عرباء بني إسماعيل  لأن النبي  مبعوث من أنفسهم لا من بني إسرائيل ، والطعن بعروبة الرسول  ، وإنكار صفاته المذكورة في التوراة والإنجيل ، وكذالك تقسيمات العرب إلى طبقات أربع أولها : العرب العاربة كبني إرم ولاوذ ، وثانيها : عرب مستعربة كبني معد بن عدنان وبني يعرب بن قحطان ، وثالثها : العرب التابعة كقريش والأوس والخزرج وحمير وكندة ولخم وغسان ، و رابعها : العرب المستعجمة كعرب اليوم الذين ذهبت فصاحتهم وبلاغتهم بسبب مخالطتهم الموالي كأبناء الملوك الفرس وغيرهم حتى صارت لهجتهم شعبية تضم جملة من لهجات الشعوب الأعجمية التي فتحها العرب الأوائل . المهم أن هذه التقسيمات وإن كان ظاهرها منطقي نسبيا ، فمصدرها التوراة ، فهي مردوده لأن العلماء لا يقبلون مراسيل المحدثين الثقات إلا بشروط ، فكيف يقبلون هذه الإسرائليات؟ وصلى الله وسلم على نبياً محمد ، وعلى آله وصحبه ومن سار على هديه غلى يوم الدين
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين . منقول مع اطيب الامنيات وانتم سالمون وغانمون والسلام .

ساهر بن عازم الخثعمي
04-Nov-2007, 03:36 PM
سبحان الله أرد لي ربي قرأت كتاب عن القراءت السبع ومن ضمن ما قرأت أن القرآن أنزل على سبعة أحرف أي على سبع لهجات من لهجات العرب حيث قال هذا في معنى الحديث الرسول صلى الله عليه وسلم وحن باقي مختلفين والأخ عامر مازال مصمم على رأيه .
أما عن نسب قحطان فهم أولاد هود عليه السلام ولا يوجد دليل على أنهم ينتسبون إلى غيره والأخ عامر نسي أن الشعراء القحطانين والعدنانين كانوا يتفخرون بأباهم وكان شعراء القحطانين ومن ضمنهم حسان بن ثابت الأنصاري الازدي يفتخر أنه من صلب هود عليه السلام .

الشبرمي التميمي
25-Feb-2008, 03:14 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد هل تعلم ياغامدي انك سوف تحاسب على كلامك واستهزائك بسيدنا اسماعيل عليه السلام جد الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وعلى سيدتنا وام المسلمات والمسلمين امنا هاجر عندما قلت كلامك وكناهما ليسا اسيادك واسياد المسلمين بدون لفظك عليهم السلام وعند قولك اسماعيل وامه انا لست عنصريا ولاكن التاريخ يشهد على العرب العدنانيين على بطولاتهم وعلى تاريخهم المشرف منهم في العصر الجاهلي ربيعه واائل بن ربيعه الملقب بكليب والرزير سالم فقد قتلو اقوى فرسانكم من ملوك التتابعه القحطانيين وجعلو اليمن والجزيره العربيه والشام والعراق كلها تحت سيطرتهم وايضا عنتره بن شداد العبسي العدناني وشعراء الجاهليه المعروفين كلهم من عدنان فهما كانو ابطالا وشعارا ايضا وفي العصر الاسلامي لاتنسون انهم هم الذين فتحو البلاد الاسلاميه منهم سعد بن ابي وقاص فاتح بلاد فارس وبوعبيدة عامر بن الجراح فاتح بلاد الشام وعمرو بن العاص فاتح مصر وخالد بن الوليد قاهر الروم والقعقاع بن عامر التميمي قاهر الفرس ومالك بن عوف من هوازن وعمر بن الخطابرضي الله عنه كانت حتى الجن والشايطين تخاف من عمر رضي الله عنه وعلي بن ابي طالب كرم الله وجه حين قتل اقوى فارس في الجزيره العربيه بضربة واحده من سيفه فكلهم ابطال وايضا ابو زيد الهلالي وفي عصرنا الحديث ابطال من الصحراء عقاب وحجاب العواجي من عنزه ولورانس الشعلان ونمر بن عدوان العدواني من قبيلة عنزه ايضا الى نهاية الملك عبد العزيز وايضا لاننسى الشيخ محمد بن عبد الوهاب التميمي الذي لولا الله ثم هو كان الجزيره العربيه تعبد الاصنام الان وايضا لاننسى ان اكثر مشايخ المملكه وعلمائها من تميم وعلى راسهم الشيخ مفتى السعوديه عبد العزيز ال شيخ والفوزان واللحيدان والعمر والعوده وابن عثيمين رحمه الله ولاننسى ان المملكه العربيه السعوديه حاكمها من عدنان ويكفينا فخرا واعتزازا وشموخا ان النبي محمد صلى الله عليه وسلم سيد ولد ادم من عدنان ويكفينا فخرا ان الله سبحانه وتعالى نزل القران على لغة قريش العدنانيه لكي يتحدا اسياد قريش في الحديث الصحيح ويكفينا فخرا ان اللغه العربيه الفصحى تسمى بنت عدنان اذن فضل العرب العدنانيه كثير على الامه العربيه فقد سطرو اروع البطولات والامجاد اللتي تفتخربها العرب ايها العر ب القحطانيون نعم لديكم تاريخ ولاكن نقطه في بحر التاريخ العدناني الذي يحق لكم انتم ايضا القحطانيون ان تفتخرو فيه ايضا لانه اولا واخرا يسجل باسم العرب والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عتيبـــــ ولد ــــــــة
26-Feb-2008, 11:33 PM
العرب ليا قالوا عرب هم عدنان ..
العرب مالهم ذكر قبل عدنان .. اقصد كرم شجاعة نسب قوة كل شي يفتخر به العربي هي من عدنان وما كان من قحطان الا اسم العرب .. ولا محد درا عنهم .. وحتى الشعر ما ادري هل كان معروف عند القحطانيين ..؟

أو هو من عدنان ..؟


وش كان فخر عاد وثمود والباقين ..؟

اسئلة يجيب عليها ضيف الحلقة سبيع بن عامر ..


ولا نرضا بتجريح والتعدي على الأنبياء ..

اللي يقول ما نفتخر باسماعيل عليه السلام خلوه لكم ( وكأني به يقول ما قام عندنا وما قعد ) نعم نحن نفتخر به عليه السلام .. وأنت افتخر بـ " بلقيس " وحكام الحبشة الذين حكموا اليمن برهة من الزمن .. الفرس كذلك حكموها .. فلك الحق الكامل بالافتخار بهم ..

ارجو من الأدارة الموقرة عدم حذف ردي لأنه دفاع عن جد نبينا محمد عليهما أفضل السلام وأتم التسليم ..


وأقول للأخ سبيع .. كما أن ابن عمك ناصر فرعون الشعر .. أنت فرعون المنتدى .. ولا على الباقين زود ..

عبدالرحمن الهيلوم
28-Feb-2008, 01:25 PM
مشكلة والله انكم حفارين قبور بالمصطلح العامي
عدنان وهود ماسلموا منكم !!
للاسف والله ليس فيكم رجل رشيد
و انت يالخثعمي اتق الله في نفسك منزل الموضوع في منتدي البقوم وقحطان !!
والله لتسال عن ماجنت نفسك 0 تبحثون عن السقائط واستحقار البشر وبث التفرقه والتعصب الجاهلي
اليهود والنصارى تستحقر وتسب نبينا وديننا ونحن عدنان وقحطان وشبابه وخندف

(((اتقو الله يا امة محمد ))

ساهر بن عازم الخثعمي
03-Mar-2008, 03:36 PM
عبد الرحمن الهيلوم

حياك الله يالغالي


أنا ما نزلت الموضوع في منتدى البقوم ولا قحطان فلا تتهمني بشيء لم أقله وأرجوك إذا كان بتتهمني بهذا الشيء لا تقله أمام الناس أرسل ردودك بالخاص

لا خلى ولا عدم

عبدالرحمن الهيلوم
03-Mar-2008, 03:42 PM
الله يعطيك العافيه يالخثعمي
ومرحبا بك وبعدين يالغالي فلنتقي الله في ماتخطة ايدينا وماننقله من مواضيع !!
عدنان وقحطان ومضر وخندف وشبابه مصطلحات مانزل الله بها من سلطان
الامة مطيتها ومركبها واحد يالغالي والكرم الرباني مرتبط بقوة الوازع الديني
اما اتهامي لك يالغالي
اسمك ونكك كاملا مكملا في منتديات البقوم وقحطان وبالقرن وعسير !!
عفو بامكانك التاكد

وياليت نكتب مايفيدنا اولي

ساهر بن عازم الخثعمي
05-Mar-2008, 03:32 PM
بسم الله الرحمن الرحيم


لم أكن يوم أنظر إلى أناس يأخذون إسمي ويسجلون فالمنتديات به ويكتبون عني ما كتبت فلا حول ولا قوة إلا بالله إنا لله وإنا إليه لراجعون
وربي الله خالق الكون اللي خلق سبعاً وسبعً خفظها ما كتبت لكن إنا لله وإنا إليه لراجعون ..


هـذا كـل شـيء دمــت بود

نحر الذيب
13-Mar-2008, 03:54 PM
نعم لديهم تاريخ .. فهم كانوا جند بلقيس التي كانت حاكمة عليهم ثم خضعوا لسليمان ..


كانوا من جند ابرها الحبشي عندما أراد غزوا الكعبة .. فهو كان في اليمن وأتى بجند الحبشة وجند اليمن .. لهدم الكعبة التي بناها اسماعيل وأبوه ..!!!

والكثير الكثير .. اللي ما ودي اذكره احتراما للمنتدى ..


مع احترامي للمنتدى (أنت جاهل) والتمادي مع الجاهل يزيدك جهل !!

بلقيس بنت سبأ اللي هو (عبد شمس) يعني ولد قحطان ياجاهل !!

وتقول ياجاهل ابرهة الحبشي اتى من الحبشه فأتى بجند اليمين ياجهل والمعروف أن ابرهه عدو لأهل اليمن ياجاهل !!! وحمير قحطان هم أول من كسى الكعبه ياجاهل ولولا احترامي للمنتدى ياجاهل جبت لك قصه اخليك تبكي على نفسك من القهر ولكن احتراما للمنتدى سأتجاوز عنك .

عتيبـــــ ولد ــــــــة
14-Mar-2008, 12:40 PM
مع احترامي للمنتدى (أنت جاهل) والتمادي مع الجاهل يزيدك جهل !!



:)



بلقيس بنت سبأ اللي هو (عبد شمس) يعني ولد قحطان ياجاهل !!


نقول تيس .. قال .. يا نمى قدك تحلبه ..!!!

يعني على بالك الحين رقعتها يوم تقول إنها منكم وفيكم ..!!!؟

منكم ولا مهب منكم .. الحديث واضح :

" ما أفلح قوم ولوا أمرهم إمرأة " أو كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

والفضيحة وحدة :)


وتقول ياجاهل ابرهة الحبشي اتى من الحبشه فأتى بجند اليمين ياجهل

لا أنا ما قلت " اليمين " ولا "اليسار" ..

كلامي واضح "اليمن" :)





والمعروف أن ابرهه عدو لأهل اليمن ياجاهل !!!


طيب ..!!؟

ما فيه أحد قال اليمن تحالفت معه ..!!!


يمكن ما فهمت ..

خلني أشرحها بطريقة ثانية ..

أبرهه كسر خشوم اليمن وحكمهم غصب وصاروا من أتباعه وجنده ..


قدك فهمت يا نمى ..؟


وحمير قحطان هم أول من كسى الكعبه ياجاهل


كسوها وحفوها بالأصنام :)



ولولا احترامي للمنتدى ياجاهل جبت لك قصه اخليك تبكي على نفسك من القهر ولكن احتراما للمنتدى سأتجاوز عنك .


قدك تنورنا ..

يمكن القصص شدت معكم لتثليث :)


ما علينا ..


افتح موضوع .. وورد حبالك ونورد حبالنا ..

التـميمي المـضري
14-Mar-2008, 02:41 PM
السلام عليكم :

بعد التحية للجميع بلا أستثناء .

الأخ الكريم الخثعمي , كتبت موضوعاً مُعنون وأرهقت نفسك وجذبن الأنظار كلها وهذا من حقك في الرد ودمغ الحجة بالحجة .

لكن في ثنايا هذا الموضوع أورد الأخ سبيع رداً قاصماً معتمداً على الأدله والمراجع والأسانيد من كتب الحديث والتاريخ والؤلفات الخاصة .

لي أن أسألك . أين حجتك ؟

خاصة أنك قمت برد على من بعده ولم تتفوه بكلمة واحده رداً على الأخ سبيع .



أنا لن أخوض فيما ورد اعلاه , لأن الموضوع أشبع من كثرة الأدلة الواردة .




(( ولكن ليت الأخ الخثعمي فصل في اللهجات اللي نزل بها القرآن )) ..




والسلام

سعد بن خولان
15-Mar-2008, 01:39 PM
السلام عليكم و رحمة الله


غريب محاولتكم اقصاء بعضكم لبعض ,, مع أن الله كملكم ببعضكم ,, فهذا رسول الله أبوه من عدنان و أمه من بني النجار من قحطان ,, رحل بقومه العدنانيين الى قلب ديار القحطانيين و رحبو به ,, مدح قحطان و اليمن و التحمت قبائل العرب و انصهرت بدون تفرقه عنصريه و أنتم هنا تجترون سخافات الماضي من جديد.


لا أستطيع الا أن أكون محايدا ,, فأنا من حمير و أخوالي من مضر ,, و أجزم أن هناك غيري كثيرين على شاكلتي ينظرون لما تفعلون و يتسائلون : هل هؤلاء أحفاد من المهاجرين و الأنصار؟!!


دمتم بخير

وليد
15-Mar-2008, 03:37 PM
النبي صلى الله عليه وسلم
امة قرشية من بني زهرة
اخوالها بني النجار وليست من بني النجار
للتوضيح فقط

سعد بن خولان
15-Mar-2008, 03:40 PM
وليد

جزاك الله خير ,, معلومه جديدهـ لا تفسد المقصد ,, واذا كانو الاخوان مصرين يناقشون الموضوع يناقشونه بطريقه علميه بعيدا عن التشنج و العصبيه النقاش للحقيقه فقط.


لا هنت.

ساهر بن عازم الخثعمي
16-Mar-2008, 06:24 AM
السلام عليكم :

بعد التحية للجميع بلا أستثناء .

الأخ الكريم الخثعمي , كتبت موضوعاً مُعنون وأرهقت نفسك وجذبن الأنظار كلها وهذا من حقك في الرد ودمغ الحجة بالحجة .

لكن في ثنايا هذا الموضوع أورد الأخ سبيع رداً قاصماً معتمداً على الأدله والمراجع والأسانيد من كتب الحديث والتاريخ والؤلفات الخاصة .

لي أن أسألك . أين حجتك ؟

خاصة أنك قمت برد على من بعده ولم تتفوه بكلمة واحده رداً على الأخ سبيع .



أنا لن أخوض فيما ورد اعلاه , لأن الموضوع أشبع من كثرة الأدلة الواردة .




(( ولكن ليت الأخ الخثعمي فصل في اللهجات اللي نزل بها القرآن )) ..




والسلام


أخـوي التميمي المضري حياك ربـي

الدليـل خـذه آلان :

لغات القبائل الواردة في القرآن الكريم
تأليف
الإمام أبي عبيد القاسم بن سلام
( 157-224ه )
كتبها
خالد حسن أبو الجود
تعريف بالمؤلف :
الإمام الحافظ المجتهد ذو الفنون من قيل عنه الناس أربعة ابن عباس في زمانه و الشعبي في زمانه و القاسم بن معن في زمانه و أبو عبيد في زمانه
اسمه : القاسم بن سلام بن عبد الله
قوله تعالى : " قالوا أنؤمن كما آمن السفهاء " السفيه : الجاهل بلغة كنانة .
قوله : " رغدا " يعني الخصب بلغة طيء .
( الصاعقة ) الموتة بلغة عمان .
( رجزا ) يعني العذاب بلغة طيء .
(خاسئين ) يعني صاغرين بلغة كنانة .
( الطور ) يعني الجبل ، وافقت لغة العرب في هذا الحرف لغة السريانية .
( لا شية ) لا وضح بلغ أزد شنوءة .
( بئسما اشتروا) يعني باعوا بلغة هزيل .
( بغيا ) حسدا بلغة تميم .
( فباءوا بغضب ) يعني استوجبوا بلغة جرهم .
( تلك أمانيهم ) يعني أباطيلهم بلغة قريش .
( إلا من سفه نفسه ) يعني خسر بلغة طيء .
( وسطا ) يعني عدلا بلغة قريش ، و كذلك في نون و القلم (قال أوسطهم ) أعدلهم .
( شطر المسجد الحرام ) يعني تلقاء ، و التلقاء النحو بلغة كنانة .
( كمثل الذي ينعق ) يعني يصيح بلغة طيء .
( في شقاق بعيد ) في ضلال بعيد بلغة جرهم .
( إن ترك خيرا ) المال بلغة جرهم . و في سورة النور ( إن علمتم فيهم خيرا ) أي لهم مالا . و قوله ( ما مكني فيه ربي خير ) يعني المال .
( جنفا ) يعني تعمدا للجنف بلغة قريش . و في المائدة ( متجانف لإثم ) أي متعمد له .
( فلا رفث ) يعني فلا جماع بلغة مذحج .
( أفيضوا ) انفروا بلغة خزاعة .
( لأعنتكم ) هنا ، و ( ما عنتم ) بآل عمران ، و ( العنت منكم ) بالنساء ، ( و ما عنتم ) بالتوبة ، و ( لعنتم ) بالحجرات : و العنت الإثم بلغة هذيل .
( عزموا الطلاق ) حققوا بلغة هذيل .
( تعضلوهن ) تحبسوهن بلغة أزد شنوءة .
( صلد ) نقيا بلغة هذيل .
سورة آل عمرآن
( كدأب آل فرعون ) يعني كأشباه بلغة جرهم .
( سيدا و حصورا ) السيد الحكيم بلغة حمير . و الحصور الذي لا حاجة له في النساء بلغة كنانة .
( تدخرون ) مثقل بلغة تميم ، و ( تدخرون ) مخفف بلغة كنانة .
( لا خلاق ) لا نصيب بلغة كنانة .
( كونوا ربانيين ) يعني علماء وافقت لغة السريانية .
( إصري ) عهدي وافقت لغة النبطية .
( آناء الليل ) ساعات بلغة هزيل ، و كذلك في سورة طه ( و من آناء الليل فسبح ) .
( لا يألونكم خبالا ) يعني غيا بلغة عمان .
( تفشلا ) تجبنا بلغة حمير ) .
( فورهم ) وجوههم بلغة هزيل و قيس عيلان و كنانة .
( تهنوا ) تضعفوا بلغة قريس و كنانة ، و كذلك في سورة محمد r ( فلا تهنوا و تدعوا إلى السلم و انتم الأعلون ) .
( قرح ) بالفتح لغة الحجاز و بالضم لغة تميم .
( ربيون ) رجال بلغة حضر موت .
سورة النساء :
( تعولوا ) تميلوا بلغة جرهم .
( نحلة ) فريضة بلغة قيس عيلان .
( سبيلا ) مخرجا بلغة قريش .
( أفضى ) الإفضاء الجماع بلغة خزاعة .
( مسافحين ) المسافحة الزنى بلغة قريش .
( تميلوا ميلا عظيما) تخظئوا خطأ بينا بلغة سبأ .
( موالي ) عصبية بلغة قريش و كذلك في سورة مريم ( و إني خفت الموالي ) .
( كفل ) الكفل النصيب وافقت لغة النبطية .
( مقيتا ) يعني مقتدرا بلغة مذحج .
( حصرت ) يعني ضاقت بلغة أهل اليمامة .
( السلم ) الصلح بلغة قريش .
( مراغما ) منفسحا بلغة هذيل .
( أن يفتنكم الذين كفروا ) يضللكم بلغة هوازن .
( تغلوا ) لا تزيدوا .
( الكلالة ) الذي لا ولد و لا والد بلغة قريش .
( أن تضلوا ) يعني لا تضلوا بلغة بني حنيفة .
سورة المائدة :
( الكلالة ) الذي لا ولد له و لا والد بلغة قريش .
( أن تضلوا ) يعني أن لا تضلوا بلغة قريش .
قوله تعالى : ( أوفوا بالعقود ) يعني بالعهود بلغة بني حنيفة .
( مخمصة ) مجاعة بلغة قريش .
( من حرج ) يعني من ضيق بلغة قيس غيلان .
( و جعلكم ملوكا ) يعني أحرارا بلغة هذيل و كنانة .
( فافرق بيننا ) فاقض بلغة مدين .
( فلا تأس ) تحزن بلغة قريش .
( فإن عثر ) يعني اطلع بلغة قريش ، و في الكهف ( و كذلك أعثرنا عليهم ) .
سورة الأنعام :
(مدرارا ) متتابعا بلغة هذيل ، و كذلك في سورة هود و نوح .
( مبلسون ) آيسون بلغة كنانة .
( يصدفون ) يعرضون بلغة قريش ، و كذلك قوله تعالى ( و صدف عنها ) أعرض .
( ثمره ) بالفتح لغة كنانة بالضم لغة تميم .
( قبلا ) عيانا بالضم لغة تميم و بالكسر لغة كنانة .
( ضيقا حرجا ) يعني شاكا بلغة قريش .
( الإملاق ) الجوع بلغة لخم .
قوله تعالى : ( و صدف عنها ) أعرض بلغة قريش .
سورة الأعراف :
( في صدرك حرج ) شك بلغة قريش .
( طفقا ) عمدا بلغة غسان .
( سفاهة ) جنون بلغة حمير .
( يتطهرون ) يعني يتنزهون عن أدبار الرجال بلغة قريش .
( كأن لم يغنوا فيها ) و قوله في يونس عليه السلام " كأن لم تغن بالأمس " يتمتعوا بلغة جرهم .
( آسى ) أحزن بلغة قريش .
( هدنا إليك ) تبنا وافقت لغة العبرانية .
( بعذاب بئيس ) شديد بلغة غسان .
( ثقلت ) خفيت بلغة قريش .
( حفي عنها ) عالم بها و كذا ( حفيا ) بمريم .
( و ما مسني السوء ) و في هود بعض آلهتنا بسوء يعني الجنون بلغة هذيل .
( اجتبيتها ) أتيتها بلغة ثقيف .
سورة الأنفال :
( فرقانا ) مخرجا بلغة هذيل .
( ليثبتوك ) يعني لحبسوك بلغة قريش .
( أساطير الأولين ) كلام الأولين بلغة جرهم .
( مكاء و تصدية ) المكاء : الصفير ، و التصدية التصفير بلغة قريش .
( فيركمه ) فيجمعه بلغة قريش .
( نكص ) رجع بلغة سليم .
( فشرد بهم ) فنكل بهم بلغة جرهم .
( لا تحسبن ) بكسر السين و هي لغة النبي r ، و بفتح السين لغة جرهم .
( حرض ) حض بلغة هذيل .
سورة التوبة :
( غير معجزي الله ) كل معجز في القرآن معناه سابق بلغة كنانة .
( و لا ذمة ) يعني قرابة بلغة قريش .
( وليجة ) بطانة بلغة هذيل .
( يبشرهم ) بالتخفيف لغة كنانة و بالتشديد لغة تميم .
( و إن خفتم عيلة ) يعني فاقة بلغة هذيل .
( تنفروا ) وكذا ( انفروا ) اغزوا بلغة هذيل .
( السائحون ) الصائمون بلغة هذيل ، وكذا ( سائحات ) أي صائمات .
سورة يونس :
( فزيلنا بينهم ) فميزنا بلغة حمير .
( و ما يعزب عن ربك ) و ما يغيب بلغة كنانة .
( لا يكن أمركم عليكم غمة ) شبهة بلغة هذيل .
( ببدنك ) بدرعك بلغة هذيل .
سورة هود :
(إلى أمة معدودة ) سنين بلغة أزد شنوءة .
( أراذلنا ) سفلتنا بلغة جرهم .
( فلا تبتئس ) تحزن هنا و يوسف بلغة كندة .
) و نادى نوح ابنه ) أي ابن امرأته بلغة طيء ، و يؤيده قراءة [ و نادى نوح ابنها ] و هي شاذة .
) و غيض الماء ) نقص بلغة الحبشة .
) قد كنت فينا مرجوا ) حقيرا بلغة حمير .
) بعجل حنيذ ) يعني مشوي بلغة قريش .
) أواه منيب ) يعني به الدعاء إلى الله – عز و جل – بلغة توافق النبطية .
) سيء بهم ) يعني كرههم بلغة غسان .
) يوم عصيب ) يعني شديد بلغة جرهم .
) حجارة من سجيل ) يعني من طين وافقت لغة الفرس .
) الحليم الرشيد ) ضد الأحمق السفيه بلغة مدين .
) و حصيد ) يعني منحدر من الأرض بلغة العمالقة ، و ما سوى الأرض بلغة هذيل .
) و ما زادوهم غير تتبيب ) يعني تخسير بلغة قريش .
) و لا تركنوا ) و لا تميلوا بلغة كنانة .
سورة يوسف :
قوله ( إنا إذا لخاسرون ) لمضيعون بلغة عيلان .
قوله : ( هيت لك ) يعني تهيأت لك ، بلغة وافقت النبطية .
( و أعتدت لهن متكأ ) الأترج بلغة توافق القبط.
( أعصرا خمرا ) عنبا بلغة عمان .
( و ادكر بعد أمة ) بعد نسيان ، بلغة تميم و قيس غيلان .
( السقاية ) الإناء بلغة حمير .
( تفندون ) تستهزئون ، بلغة قيس غيلان .
سورة الرعد :
( أفلم ييئس الذين ) يعلموا بلغة هوازن .
( بظاهر من القول ) بكذب بلغة مذحج .
سورة إبراهيم :
( دار البوار ) يعني دار الهلاك بلغة عمان .
( أفئدة من الناس ) يعني ركبانا من الناس بلغة قريش .
( مقنعي رءوسهم ) ناكسي رءوسهم بلغة قريش .
سورة الحجر :
( من حمأ مسنون ) الحمأ الطين المسنون المنتن بلغة حمير .
( دابر هؤلاء مقطوع ) مستأصل بلغة جرهم .
( للمتوسمين ) للمتفرسين بلغة قريش .
سورة النحل :
( تسيمون ) ترعون بلغة خثعم .
( ظل وجهه ) صار بلغة هذيل .
( بنين و حفدة ) الحفدة الأختان بلغة سعد العشيرة .
( و هو كل على مولاه ) عيال بلغة قريش .
( سرابيل تقيكم الحر ) القمص بلغة تميم ، و ( سرابيل تقيكم بأسكم ) يعني الدروع بلغة كنانة .
( قانتا ) إماما يقتدون به بلغة قريش .
سورة الإسراء :
( و لتعلن علوا كبيرا ) يعني لتقهرن بلغة جذام .
( فجاسوا خلال الديار ) فتخللوا الأزقة بلغة جذام .
( و كل إنسان ألزمناه طائره في عنقه ) أي عمله بلغة أنمار .
( دمرنا ) أهلكنا بلغة حضرموت .
( المبذرين ) المسرفين بلغة هذيل .
( فتقعد ملوما محسورا ) المحسور المنقطع بلغة جرهم .
( فسينغضون ) يحركون بلغة حمير .
( مسطورا ) مكتوبا بلغة حمير .
( لأحتنكن ) لأستأصلن بلغة الأشعريين .
( إمام ) كتاب بلغة حمير .
( دلوك الشمس ) زوالها بلغة قريش .
( شاكلته ) يعني ناحيته بلغة هذيل .
سورة الكهف :
( باخع نفسك ) أي قاتل نفسك بلغة قريش .
( الرقيم ) الكتاب بلغة الروم .
( شططا ) كذبا بلغة خثعم .
( فجوة ) ناحية بلغة كنانة .
( بالوصيد ) بالفناء بلغة مذحج .
( رجما بالغيب ) يعني ظنا بلغة هذيل .
( ملتحدا ) ملجأ بلغة هذيل .
( الإستبرق ) الديباج بلغة توافق لغة الفرس .
( حسبانا من السماء ) يعني بردا بلغة حمير .
( موئلا ) ملجأ بلغة كنانة .
( لا أبرح ) لا أزال بلغة كنانة .
( حقبا ) دهرا بلغة مذحج .
( إمرا ) عجبا بلغة قريش .
( نكرا ) منكرا بلغة قريش .
( وراءهم ) أمامهم بلغة النبطية .
( الصدفين ) الجبلين بلغة تميم .
( فمن كان يرجو لقاء ربه ) يعني يخاف بلغة هذيل .
سورة مريم :
( من الكبر عتيا ) نحولا بلغة حمير .
( تحتك سريا ) يعني جدولا أي نهرا بلغة توافق لغة السريانية .
( حفيا ) عالما بلغة قريش مثل قوله في الأعراف .
( أيهم أشد على الرحمن عتيا ) يعني أعظم أمرا بلغة قريش .
( ضدا ) عدوا و خصما بلغة كنانة .
( إلى جهنم وردا ) حفاة مشاة عطاشا بلغة قريش .
( ركزا ) صوتا خفيا بلغة قريش .
سورة طه :
( مأرب ) حاجات بلغة حمير .
( اليم ) البحر بلغة توافق القبط .
( تارة أخرى ) مرة أخرى بلغة الأشعريين .
( فلا يخاف ظلما و لا هضما ) يعني نقصا بلغة هذيل .
تمت
و الحمد لله رب العالمين .
منقول


أرجــو أن يــنـال إعـجـابك يـالغـالـي وإعـلـم إنـي مـارديـت عـلى خـوي سبيـع بـن عـامـر عـن جـهل بـل عـن معـرفـة ولكـن رأيـت أنـه مـن الحكمـة تجنـب الـرد وأنظـر ألآن مـاصـار بيـن الـعرب فـي هـذا الـموضـوع مـن سـب وشـتم وغيـره وأنـا أناشـد الإدآرة أن تغـلق الموضـوع بـل إذا إحتاج الأمـر إلـى الحذفـ فـل يحـذف ...

دمـتم بـود

سعد بن خولان
16-Mar-2008, 07:24 AM
المعروف من خلال قراءات تاريخيه بأن القرآن جمع لهجات العرب كافه و من معجزاته أن الرجل كان يقرأه في أي مكان من جزيرة العرب و يفهمه مباشره ,, ولو نزل القرآن بلغة قوم خاصين لما وجدت العرب كلهم يلتفون حوله و لسمعت منهم من ينكر أو يقول بأنه خاص بقريش أو بمعد أو بقحطان أو أيا كان ,, بل كلهم ئأتلفت قلوبهم عليه.


يعني القران يجمعنا و حنا نفرق بعض.

الشبرمي التميمي
26-Apr-2008, 07:03 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته للاسف يااخ ساهر انك تنقل بعض اقوال المتعصبين يريدون ان يخفون الحقيقه ولاكن الحقيقه واضحه مثل الشمس ولايقدرون ان يخفوها لان الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح قال ان القران نزل بلغة قريش لكي يتحدى الله كفار قريش بلغتهم اللتي يتفاخرون بها اذن هذا كلام الرسول صلى الله عليه وسلم واذا احد اتى بكلام ثاني فهو اما عنصريا او يغالط نفسه والمعروف ان قريشا في وقتها كانو افصح العرب جميعا والمعروف ايضا ان اسماعيل عليه السلام تعلم العربيه من قبيلة جرهم القحطانيه وكانت لغتهم العربيه مكسره لان اسماعيل عليه السلام هو اول من نطق العربيه الفصحى وكان افصح العرب وقريش طبعا ترجع للعرب العدنانيه اللذي منهم اسماعيل عليه السلام اذن هذا دليل واضح ان القران نزل بلغة قريش والله اعلم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أحمد المالكي
26-Apr-2008, 12:32 PM
الاخ ساهر الخثعمي
ابن عمي الكريم
اولا انا اخوك احمد المالكي البجلي من بجيلة يشرفني ان اناقشك في سبب جعل بني انمار (بجيلة وخثعم) من القبايل التي تعود بنسبها الى قحطان ، وحيث انه شرف عظيم ان نكون من قحطان او عدنان ولكن لابد ان نذكر الراي الاخر وهو الاقوى حيث ان بني انمار هم من عدنان بغض النظر عن اي تبعات حدثت في العصور المتأخرة .

اخي العزيز اذا كنت بنيت كلامك على حديث فروة بن مسيك مع النبي صلى الله عليه وسلم فاعلم انه حسن غريب وكثيرا ما اشرت انا وغيري الى ذلك وبامكانك مراجعته بنفسك .

وبقية الادلة التي يستدل بها ابناء عمومتنا القحطانيون ليست سوى روايا ولكنها ليست باقوى من ادلة العدنانيون وهي كالاتي :

1/ رواية جبير بن مطعم الذي لم يخالفه عليها حتى ابو بكر رضي الله عنه .

2/ رواية بن عباس رضي الله عنه الذي ذكر قصة خروج انمار من مكة بعد قيامه بفقئ عين اخيه مضر .

3/ قصة المنافرة التي حدثت في سوق عكاظ بين بجيلة وقضاعة حيث اتضح بما لايدع مجالا للشك بأن بجيلة من عدنان وهذا ما اتضح في قصيدة عمرو بن الخثارم البجلي اذ يقول مخاطبا الاقرع بن حابس التميمي (ابني نزار انصرا اخاكما /ان ابي وجدته اباكما) وبالتالي تكون بني انمار (بجيلة وخثعم) من عدنان .

4/ هذه حقايق لايعرفها الا قلة في بجيلة قديما وحاضرا لان انمار خرج من مكة منذو مدة طويلة جدا تسبق زمن الرسول صلى الله عليه وسلم بوقت طويل اي ان خروجه كان في زمن اخوانه مضر وربيعة واياد التي منها تناسلت بطون عدنان فيما بعد ، ولذلك تجد عامة الناس من بجيلة لايعرفون هذه الحقايق ومنهم على سبيل المثال الامير خالد بن عبدالله القسري امير مكة والمدينة وبلاد الرافدين والمشرق الذي كان يعد نفسه من قحطان وايضا اخوه اسد امير خراسان ، ولكن هذه الحقايق لم تنطلي على عمرو بن الخثارم البجلي والذي يبدو بانه كان يعرف الحقايق ولديه علم بالانساب .

5/ هناك مصاهرة حدثت بين انمار قحطان وانمار عدنان ذكرها التاريخ واعتقد انها السبب الكبير الذي جعل النسابة يختلفون فيهم ، ولكن هذه المصاهرة لم تروى بالشكل الصحيح من وجهة نظري ، واذا مانظرنا لها بالمنطق والعقل فإننا نستطيع القول بأن من ابناء انمار عدنان من تزوج بإحدى بنات انمار قحطان والدليل ان انمار عدنان كما ذكرت المصادر خرج من مكه ومعه ابناؤه بينما لم يذكر في كتب الانساب ان لانمار قحطان عقب ولكن ربما كان المقصود من العقب هنا الذكور واما الاناث فالذي يظهر انه كان له بنت تزوجت في انمار عدنان بحسب الروايات التي لم تروى بالشكل الصحيح .

6/ من الادلة على انه حصل الالتقاء فعلا هو اسامي الاودية في بلاد خثعم الاصلية (الباحة) حيث هناك وادي (اراش) وكما هو معلوم بأن انمار قحطان يسمى (انمار بن اراش) ايضا هناك (اراشة) التي تقع في بلاد خثعم اليوم ، وهذه مسميات اعتقد وبنسبة كبيرة ان لها علاقة بانمار قحطان حيث المصاهرة التي حصلت لابنته مع احد ابناء انمار عدنان لا اقل ولا اكثر وهذا يدعم كلامي في الفقرة رقم 5



ـــــــــ

اعود لفقرة رقم 5 وماقاله الرواة حيث يذكر بعض النسابة ومنهم ابن الكلبي ان هذا اللبس وقع بسبب قيام اراش بن عمرو القحطاني بالزواج من سلامة بنت انمار بن نزار العدناني فأنجبوا (انمار) الذي هو ابو بجيلة وخثعم . انتهى

لكن هذه الرواية لاتدعم قول جبير بن مطعم وابن عباس وابو بكر رضي الله عنهم ، ولاتدعم قصيدة عمرو بن الخثارم البجلي ، فقد يكون العكس صحيحا لصريح ماورد في الروايات بأن انمار بن نزار خرج من مكة ومعه ابناؤه وهذا اتفقت عليه المصادر بينما لم يذكر لانمار اليمن اي عقب وان كان ذكر فاتمنى موافاتي بذلك بناء على المصادر .

ملاحظة هامة
يبقى لانمار ابو بجيلة وخثعم صلة نسب قوية بعدنان وقحطان مهما اختلفت الروايات وشكرا .

سعد بن خولان
26-Apr-2008, 03:35 PM
أراكم تطحنون في موضوع العربيه و هو موضوع انتهينا منه,, و هناك تستطيعون أن تفندو ما قدمناه.

http://www.alhaila.net/m/showthread.php?t=40346&page=8

----------------


ولد عتيبه ,, لي وقفه معك.


تقول العرب مالهم ذكر قبل عدنان؟؟؟؟؟!!!!!!

أين أنت من سبأ و حمير و همدان ,, حتى القرآن ذكرهم في الأمم القديمه.

تقول ليس لهم ذكر في الكرم و الشجاعه وووو

أين نشأتم و من من تعلمتم اللغه و تلك الصفات؟؟!! أتتكم وحيا من السماء والا أخذتموها من أخوالكم اللذين نشألتم فيهم؟؟!!.

من هو المشهور بين العرب في الكرم الى يومنا هذا؟؟! حاتم الطائي.

من هو المقصود بالاقدام و الشجاعه في هذا البيت:

اقدام عمرو في سماحة حاتم == في حلم أحنف في ذكاء اياس
؟؟
عمرو بن معد يكرب المذحجي

وغيرهم كثير هذه فقط عينات من الجاهليه.

---------------

الملكه بلقيس بنت شراحيل,, ذكرت في القرآن و احترمها نبي الله سليمان و نزل فيها قرآن يتلى الى يوم القيامه 44 ـ من سورة النمل: " قالت رب إني ظلمت نفسي وأسلمت مع سليمان لله رب العالمين " ,, ولربما قد تبوأت مقعدها من الجنه و أنت لا تعلم عن نفسك.


بينما امرأة أبي لهب -أم جميل بنت حرب بن أمية نزل فيها قرآن يتلى الى يوم القيامه (وامرأته حمالة الحطب, في جيدها حبل من مسد).

-------------

نعم أبرهه حكم اليمن و سار بجنده و ليس بجند اليمن الى مكه وهناك قابل قريش و لم تصده لا هي ولا أي قبيله عدنانيه أتعلم لماذا؟ ,, و لم يحاولو حتى مثل أهل اليمن بل تركو الباب مفتوح ,, أقول لك لماذا ,, لأنهم يعلمون بقوة و بطش أهل اليمن و لما رأو أن أهل اليمن لم يستطيعو ردعه لم يتجشمو عناء قتاله.

------------

حفوها بالأصنام ؟؟!! ,, أليست في عهدة قريش و هم أهل البيت ,, أليست لكم أصنام خاصه ليست لأحد من العرب غيركم؟؟ ,, ألم يبعث الرسول عليه الصلاة و السلام معاذ بن جبل لليمن و قال له (انك تأتي قوما أهل كتاب) ,, فلم يقل له مشركين.

ألم تقرأ عن الأخدود و تعلم أن كان هناك نصارى موحدين؟؟!!.

===========
===========

الأخ الخثعمي ارجع للموضوع في الرابط أعلاه و ستجد ما يفيدك ان شاء الله.

الأخ ولد عتيبه ,, لا تفتح على نفسك باب لا تستطيع اغلاقه ,, حاول من كان قبلك و اردته الحقيقه في مهالك الظلام ,, و اذا شأت فأنا لها.


سعد بن خولان

أحمد المالكي
26-Apr-2008, 04:12 PM
أراكم تطحنون في موضوع العربيه و هو موضوع انتهينا منه,, و هناك تستطيعون أن تفندو ما قدمناه.

http://www.alhaila.net/m/showthread.php?t=40346&page=8

----------------


ولد عتيبه ,, لي وقفه معك.


تقول العرب مالهم ذكر قبل عدنان؟؟؟؟؟!!!!!!

أين أنت من سبأ و حمير و همدان ,, حتى القرآن ذكرهم في الأمم القديمه.

تقول ليس لهم ذكر في الكرم و الشجاعه وووو

أين نشأتم و من من تعلمتم اللغه و تلك الصفات؟؟!! أتتكم وحيا من السماء والا أخذتموها من أخوالكم اللذين نشألتم فيهم؟؟!!.

من هو المشهور بين العرب في الكرم الى يومنا هذا؟؟! حاتم الطائي.

من هو المقصود بالاقدام و الشجاعه في هذا البيت:

اقدام عمرو في سماحة حاتم == في حلم أحنف في ذكاء اياس
؟؟
عمرو بن معد يكرب المذحجي

وغيرهم كثير هذه فقط عينات من الجاهليه.

---------------

الملكه بلقيس بنت شراحيل,, ذكرت في القرآن و احترمها نبي الله سليمان و نزل فيها قرآن يتلى الى يوم القيامه 44 ـ من سورة النمل: " قالت رب إني ظلمت نفسي وأسلمت مع سليمان لله رب العالمين " ,, ولربما قد تبوأت مقعدها من الجنه و أنت لا تعلم عن نفسك.


بينما امرأة أبي لهب -أم جميل بنت حرب بن أمية نزل فيها قرآن يتلى الى يوم القيامه (وامرأته حمالة الحطب, في جيدها حبل من مسد).

-------------

نعم أبرهه حكم اليمن و سار بجنده و ليس بجند اليمن الى مكه وهناك قابل قريش و لم تصده لا هي ولا أي قبيله عدنانيه أتعلم لماذا؟ ,, و لم يحاولو حتى مثل أهل اليمن بل تركو الباب مفتوح ,, أقول لك لماذا ,, لأنهم يعلمون بقوة و بطش أهل اليمن و لما رأو أن أهل اليمن لم يستطيعو ردعه لم يتجشمو عناء قتاله.

------------

حفوها بالأصنام ؟؟!! ,, أليست في عهدة قريش و هم أهل البيت ,, أليست لكم أصنام خاصه ليست لأحد من العرب غيركم؟؟ ,, ألم يبعث الرسول عليه الصلاة و السلام معاذ بن جبل لليمن و قال له (انك تأتي قوما أهل كتاب) ,, فلم يقل له مشركين.

ألم تقرأ عن الأخدود و تعلم أن كان هناك نصارى موحدين؟؟!!.

===========
===========

الأخ الخثعمي ارجع للموضوع في الرابط أعلاه و ستجد ما يفيدك ان شاء الله.

الأخ ولد عتيبه ,, لا تفتح على نفسك باب لا تستطيع اغلاقه ,, حاول من كان قبلك و اردته الحقيقه في مهالك الظلام ,, و اذا شأت فأنا لها.


سعد بن خولان

لا لا لا ياسعد بن خولان
ماهكذا تورد الابل
خذ ردي عليك وبعد ردي عليك لي رد على ولد عتيبة

===

- تقول اننا تعلمنا الشجاعة من اخوالنا فأقول انعم واكرم بالاخوال ولكن لتعلم ان اسماعيل نبي وابوه ابراهيم عليه السلام نبي وهو ابو الانبياء وراعي الحنيفية السمحاء ، فلا داعي يا اخي العزيز لما قلت ابدا واعلم انها الغضبة من ولد عتيبة ولكن ليتك لم تحقرنا بهذا الاسلوب الغير مجدي ابدا ابدا .

- تقول حاتم الطائي كريم وهو بلا شك من مفاخر العرب ولكن ليس معناه انه ليس هناك اكرم منه او كريم على الاقل والتاريخ مليء بالكثير والكثير وحتى اليوم يوجد منهم اكرم من حاتم ، رجال بذلوا الملايين لانقاذ الرقاب من تحت السيوف وقبل هذا كله فمحمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم اكرم البشر بل افضلهم .

- تقول عمرو بن معد كرب واقول يوجد الكثير من الفرسان الاشاوس من الجذمين عدنان وقحطان وبعضهم ادهى من عمرو مثل عنترة بن شداد ولكن هذا ايضا لاينفي ان يوجد فرسان اخرون لم تتوفر لهم ظروف عمرو وعنترة للظهور والشهرة .

- عدت لتقارعنا بالقران الكريم الكلام المنزه عن العيوب فنحن طال عمرك بريئون من ابو لهب وكل كافر ولو كان اقرب الاقربين الينا ، فليس هناك داع لهذه المقارنة منك .

- اما ابرهة فلقد برز له من عدنان (خثعم) و (ثقيف) وقرأت بأن من الأزد من برز له ايضا مثل (غامد) فاقرأ جيدا بارك الله فيك ولتعلم بأن قريش افضل العرب وهذه لاتحتاج الى مجادلة واسال من تسال من علماء المسلمين وستعرف الاجابة الصحيحة ، ولتعلم بأنهم كانوا ينوون لقاء ابرههة ولكن فارق العدد والعدة حال دون ذلك ، ولو كانوا قريش اذلاء كما تقصد لما ذهب عبدالمطلب -جد الرسول صلى االله عليه وسلم- لمقابلة ابرهة وقال (ان للبيت رب يحميه) بل ان من عدنان نفيل الخثعمي الذي همس في اذن الفيل مروان وبرك باذن الله تعالى .

- اما الاصنام فلاداعي للخوض فيها والا لطال ذلك وخصوصا في اول من ادخل الاصنام الى جزيرة العرب ، يا اخي العزيز لاتستثيروننا بهكذا ردود فيتحول النقاش الى عداء وعصبيات فوالله ان باستطاعتنا الرد على هذه الترهات ، ارجوكم لاتعيدون مثل هذا الكلام ابدا ، واقول ايضا لاتفتحون على انفسكم ابوابا انتم في غنى عنها ، ولنكن يدا واحدة بدل هذه الامور التي لاتودي ولاتجيب .

====


الاخ ولد عتيبة
اسمح لي بأن اقول بأنك اول من اشعل الفتيل في هذه الامور
فلتعلم بارك الله فيك بأن قحطان عربا اقحاحا كعدنان تماما ، لهم مفاخر ومآثر في الكرم والشجاعة والاخلاق العربية الاسلامية ، ولو راجعت التاريخ لوجدت لهم من الامجاد ماتنوء الكتب عن احتوائها ، وستجد منهم ملوكا وامراء وصحابة وقادة وفرسان وولاة وشعراء وقضاة وفرسان صالوا وجالوا في ميادينهم ، فمن الجهل والتخبط ان تتفوه بمثل تلك الكلمات التي صدرت منك بلا دليل ولا اسس علمية ، وحتى لو كان فيها دليل فان هذه ليست من اخلاقنا ولانتمناها لا لنا ولا لغيرنا ، فانت ان احتقرت قحطان بهذا الشكل انما تحتقر نصف تاريخ العرب الذي نعتز به ، فاعلم بارك الله فيك بأنني ايضا سوف ارد ان اتيحت لي الفرصة على مثل هذه الادعاءات التي لاتغني ولاتسمن من جوع ، سواء شكليات لاتاخذ من صلب الموضوع ولا قدر انملة .

يا اخوان ارجوكم لاتلعبوا بمشاعرنا ، في المنتديات العدنانية نرى تهكمات على القحطانيين وفي منتديات القحطانية نرى تهكمات على العدنانيين والله انه عار واكبر عار ان نصبح بين هؤلاء وهؤلاء فإن اعتدي على عدنان فلن نرضى وان اعتدي على قحطان فلن نرضى ، وتدخلي ليس لقافة كما يظنه البعض وانما لان لدي ما استطيع الرد به فكان هذا التدخل لزاما عليه ، فلا ارضى في القبيلة التي انا منها (عدنان) ولا ارضى في ابناء عمومتي واخوالي (قحطان) .. :mad:

سعد بن خولان
27-Apr-2008, 06:31 AM
والله يا أحمد المالكي



لولا وجودك هنا ,, لطال أمد المفاخره و كنت أنويها أن لا تنتهي ,, ما كتبت الرد المختصر السابق الا لأستفز ما في جوفه و حينها أعلم من أين تؤتى الأكتاف كما فعلت مع من قبله.


لله الأمر من قبل و من بعد.

سأخرج من هذا المنتدى ,, في أمان الله ,, أحمد المالكي ,, كن بخير و في أمان الله جميعا.

سعد بن خولان

الحاجب المنصور
27-Apr-2008, 09:35 AM
والله من المهايطة . . . . عدنانيون قحطانيون . . . . اعتقادي اللي يقول مثل ذا الكلام انه مهايطي
ههههههههههههههههههههههه

ساهر بن عازم الخثعمي
01-May-2008, 12:31 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته للاسف يااخ ساهر انك تنقل بعض اقوال المتعصبين يريدون ان يخفون الحقيقه ولاكن الحقيقه واضحه مثل الشمس ولايقدرون ان يخفوها لان الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح قال ان القران نزل بلغة قريش لكي يتحدى الله كفار قريش بلغتهم اللتي يتفاخرون بها اذن هذا كلام الرسول صلى الله عليه وسلم واذا احد اتى بكلام ثاني فهو اما عنصريا او يغالط نفسه والمعروف ان قريشا في وقتها كانو افصح العرب جميعا والمعروف ايضا ان اسماعيل عليه السلام تعلم العربيه من قبيلة جرهم القحطانيه وكانت لغتهم العربيه مكسره لان اسماعيل عليه السلام هو اول من نطق العربيه الفصحى وكان افصح العرب وقريش طبعا ترجع للعرب العدنانيه اللذي منهم اسماعيل عليه السلام اذن هذا دليل واضح ان القران نزل بلغة قريش والله اعلم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخـوي الشبـرمـي التميـمي

حيـاك الله

أولاً إرجع لكتـاب الإتقـان فـي علـوم القـرآن حتـى تجـد مـا ذكـرت لـك حيث قـال الحسـن كنـا لا نعـرف معنـا(( الأرئك )) حتـى أتـى إمرءٌ مـن اليـمن وأخبـرهم أنهـا عنـدهم الحـَجَلـة ..

ثـانيـاً أول مـن تكلـم بـالعـربيـة هـو يعـرب ولـم يسمـى يعـرب إلا لأنه أول مـن تلكـم بهـا فإرجـع للمصـادر وأنظـر كـلامي هـل هـو صـح أو خـطأ

ثـالثـاً القـرآن أنـزل علـى سبـعة أحـرف فـهل يـاتـرى قـريـش تتكـلم السبعـة الأحـرف ؟؟
لا طبعـاً
خـذ الحـديـث الصحيـح عـن الـرسـول صـلى الله عليـه وسـلم (( أنـزل القـرآن علـى سبعـة أحـرف فقـرؤ لكـم مـا تيسـر منـه ))

دمـت بــود أخـي العـزيـز ..
وأنـا لازلـت أنـاشـد الإدارة بإلاغـلاق المـوضـوع

ساهر بن عازم الخثعمي
01-May-2008, 12:38 PM
الاخ ساهر الخثعمي
ابن عمي الكريم
اولا انا اخوك احمد المالكي البجلي من بجيلة يشرفني ان اناقشك في سبب جعل بني انمار (بجيلة وخثعم) من القبايل التي تعود بنسبها الى قحطان ، وحيث انه شرف عظيم ان نكون من قحطان او عدنان ولكن لابد ان نذكر الراي الاخر وهو الاقوى حيث ان بني انمار هم من عدنان بغض النظر عن اي تبعات حدثت في العصور المتأخرة .

اخي العزيز اذا كنت بنيت كلامك على حديث فروة بن مسيك مع النبي صلى الله عليه وسلم فاعلم انه حسن غريب وكثيرا ما اشرت انا وغيري الى ذلك وبامكانك مراجعته بنفسك .

وبقية الادلة التي يستدل بها ابناء عمومتنا القحطانيون ليست سوى روايا ولكنها ليست باقوى من ادلة العدنانيون وهي كالاتي :

1/ رواية جبير بن مطعم الذي لم يخالفه عليها حتى ابو بكر رضي الله عنه .

2/ رواية بن عباس رضي الله عنه الذي ذكر قصة خروج انمار من مكة بعد قيامه بفقئ عين اخيه مضر .

3/ قصة المنافرة التي حدثت في سوق عكاظ بين بجيلة وقضاعة حيث اتضح بما لايدع مجالا للشك بأن بجيلة من عدنان وهذا ما اتضح في قصيدة عمرو بن الخثارم البجلي اذ يقول مخاطبا الاقرع بن حابس التميمي (ابني نزار انصرا اخاكما /ان ابي وجدته اباكما) وبالتالي تكون بني انمار (بجيلة وخثعم) من عدنان .

4/ هذه حقايق لايعرفها الا قلة في بجيلة قديما وحاضرا لان انمار خرج من مكة منذو مدة طويلة جدا تسبق زمن الرسول صلى الله عليه وسلم بوقت طويل اي ان خروجه كان في زمن اخوانه مضر وربيعة واياد التي منها تناسلت بطون عدنان فيما بعد ، ولذلك تجد عامة الناس من بجيلة لايعرفون هذه الحقايق ومنهم على سبيل المثال الامير خالد بن عبدالله القسري امير مكة والمدينة وبلاد الرافدين والمشرق الذي كان يعد نفسه من قحطان وايضا اخوه اسد امير خراسان ، ولكن هذه الحقايق لم تنطلي على عمرو بن الخثارم البجلي والذي يبدو بانه كان يعرف الحقايق ولديه علم بالانساب .

5/ هناك مصاهرة حدثت بين انمار قحطان وانمار عدنان ذكرها التاريخ واعتقد انها السبب الكبير الذي جعل النسابة يختلفون فيهم ، ولكن هذه المصاهرة لم تروى بالشكل الصحيح من وجهة نظري ، واذا مانظرنا لها بالمنطق والعقل فإننا نستطيع القول بأن من ابناء انمار عدنان من تزوج بإحدى بنات انمار قحطان والدليل ان انمار عدنان كما ذكرت المصادر خرج من مكه ومعه ابناؤه بينما لم يذكر في كتب الانساب ان لانمار قحطان عقب ولكن ربما كان المقصود من العقب هنا الذكور واما الاناث فالذي يظهر انه كان له بنت تزوجت في انمار عدنان بحسب الروايات التي لم تروى بالشكل الصحيح .

6/ من الادلة على انه حصل الالتقاء فعلا هو اسامي الاودية في بلاد خثعم الاصلية (الباحة) حيث هناك وادي (اراش) وكما هو معلوم بأن انمار قحطان يسمى (انمار بن اراش) ايضا هناك (اراشة) التي تقع في بلاد خثعم اليوم ، وهذه مسميات اعتقد وبنسبة كبيرة ان لها علاقة بانمار قحطان حيث المصاهرة التي حصلت لابنته مع احد ابناء انمار عدنان لا اقل ولا اكثر وهذا يدعم كلامي في الفقرة رقم 5



ـــــــــ

اعود لفقرة رقم 5 وماقاله الرواة حيث يذكر بعض النسابة ومنهم ابن الكلبي ان هذا اللبس وقع بسبب قيام اراش بن عمرو القحطاني بالزواج من سلامة بنت انمار بن نزار العدناني فأنجبوا (انمار) الذي هو ابو بجيلة وخثعم . انتهى

لكن هذه الرواية لاتدعم قول جبير بن مطعم وابن عباس وابو بكر رضي الله عنهم ، ولاتدعم قصيدة عمرو بن الخثارم البجلي ، فقد يكون العكس صحيحا لصريح ماورد في الروايات بأن انمار بن نزار خرج من مكة ومعه ابناؤه وهذا اتفقت عليه المصادر بينما لم يذكر لانمار اليمن اي عقب وان كان ذكر فاتمنى موافاتي بذلك بناء على المصادر .

ملاحظة هامة
يبقى لانمار ابو بجيلة وخثعم صلة نسب قوية بعدنان وقحطان مهما اختلفت الروايات وشكرا .


أخـي المـالكـي وإبـن عمـي العزيـز

حيـاك الله وبيـاك وأسـعد أوقـاتك وأيـام

أنـا معـك وأرجـوا مـنك أن تقـرأ مـوضـوعـي في منتديات الهيـلا عن قبيـلة خثـعم :

وهـذا رابـط المـوضـوع :

http://www.otaibah.net/m/showthread.php?t=48544

وستجـد أنـي معـك فـي كـل مـا تقـول ...

دمـت بــود